• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بدأت بهواية وتطمح إلى التوسع

المشجري تترجم الموروث الشعبي إلى إبداع فــــي مشـــــروع تصمـيـم العـبــاءات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 مايو 2016

ريم البريكي (أبوظبي)

بسمة المشجري فتاة عشرينية اقتحمت عالم الاستثمار مطورة هواية تصميم العباءات إلى مشروع منطلقة من فهمها التام للموروث الإماراتي الشعبي والمتعلق بزي النساء.

وضعت المشجري حلمها في دخول عالم الاستثمار هدفاً أمام عينيها، وأزاحت من حوله جميع أنواع العراقيل والإحباطات التي تحيط بأي عمل.

بدأت حياتها بمشروعها الأول وهي على مقاعد الدراسة عبر تطبيق التواصل في هواتف البلاك بيري، لتستفيد من هذا التطبيق في تعريف الجمهور بالمنتجات التي تبيعها، لتتحول بعدها لهواياتها في تصميم العباءات متحدية بذلك احتكار العمالة الآسيوية لهذا النشاط المرتبط بالموروث الإماراتي الشعبي والمتعلق بزي النساء.

قالت بسمة عن بداية مشوارها مع تصميم العباءات: «بداية كانت هواية..

نمّت فيّ حب التصميم والابتكار خاصة في مجال العباءات، وكان عندي عشق في إمكانية تنفيذ موديلات خاصة بالعباءات». وأوضحت المشجري أن الشيء الذي جذبها لعالم تصميم العباءات كان حاجتها وحاجة بنات جيلها الماسة للتصاميم التي تحمل اللمسة الخليجية والعصرية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا