• الأربعاء غرة ذي الحجة 1438هـ - 23 أغسطس 2017م

صحيفة تونسية تنشر صورة عارضة أزياء عارية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 فبراير 2012

ا ف ب

افرج الخميس عن مدير مجلة "التونسية" نصر الدين بن سعيدة الملاحق لنشره صورة عارضة ازياء عارية على الصفحة الاولى للمجلة، امام المحكمة الابتدائية في تونس وارجئت محاكمته الى الثامن من مارس وسط حشد كبير من الصحافيين جاؤوا يساندون زميلهم على ما افادت مراسلة فرانس برس.

وامر رئيس المحكمة بالافراج عن نصر الدين بن سعيدة المعتقل منذ 15 فبراير وارجأ الجلسة الى الثامن من مارس.

وقبل ذلك دافع نصر الدين بن سعيدة الذي مثل امام المحكمة دون ان يحلق ذقنه بعد اضراب عن الطعام استمر ستة ايام، عن نشر تلك صورة اللاعب الالماني التونسي الاصل سامي خضيرة الذي يلعب في نادي ريال مدريد، وهو يحتضن زوجته عارضة الازياء وهي عارية، على الصفحة الاولى.

وقال بصوت خافت ردا على سؤال الرئيس حول قيمة تلك الصورة اعلاميا "لم يكن في نيتي النيل من العادات الحميدة، انه لاعب كرة قدم مشهور وعلاوة على ذلك الصورة تكتسي بعدا فنيا".

من جانبه اعلن احد محاميه عبد الرؤوف العيادي ان "لا شيء يبرر اعتقال موكلي لا سيما انه تم نسخ المجلة سحبت سريعا من الاكشاك".

وقالت المخرجة السينمائية سالمة بكار وهي ايضا نائبة في المجلس التاسيسي "هذه المحاكمة عار!"، بينما قال المحامي شكري بلعيد ان اعتقال الصحافي كان نتيجة "قرار سياسي".

واضاف "اننا نعلم ان في تونس حاليا هناك معركة بين المدافعين عن الحرية والذين يريدون قمعها وهذه المحاكمة اختبار كبير للقضاء التونسي المدعو الى اثبات استقلاليته وانه لا يطبق اي تعليمات".

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا