• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

وفد هندي يبحث التعاون الفضائي مع «إياست»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 فبراير 2015

(دبي - الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

بحثت مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة «إياست» والقنصليّة الهندية في دبي سبل التعاون في مجال الموارد البشرية، وتبادل الخبرات حول أبحاث علوم الفضاء والتطوير التكنولوجي.

جاء ذلك خلال لقاء أنوراغ بوشان، القنصل العام في القنصلية الهندية في دبي ومدير عام المؤسسة يوسف حمد الشيباني، خلال زيارة وفد من القنصلية لـ «إياست»

وقال بوشان إن الهند تشهد حملة وطنية تنموية واسعة النطاق، ويعتبر الاستفادة من تكنولوجيا الفضاء في مجالات أكثر تنوعاً ومحط اهتمام وتركيز، حيث كان لمنظمة أبحاث الفضاء الهنديّة (إيسرو) سلسلة من المشاريع الناجحة في عام 2014، مشيراً إلى أن التعاون مع «إياست» سيحقق المزيد من الإنجازات.

من جهته قال يوسف الشيباني إن الهند أثبتت أنه لا حدود لما يمكن تحقيقه عبر التفاني والتصميم، وانطلاقاً من أن أحد أهداف المؤسسة الرئيسية المتمثل في تبادل المعرفة والتعاون مع المنظمات الأخرى التي تتشارك ذات الهدف المتمثل بتطوير تكنولوجيا الفضاء بهدف تنمية الدولة، نتطلّع قدماً للعمل مع «إيسرو» على مشاريع مستقبليّة.

واطلع الوفد على الإنجازات التي حققتها «إياست» مثل إطلاق «دبي سات-1» و»دبي سات-2». وفي إطار لجولة، زار الوفد مرافق التصنيع الخاصة بمشروع «خليفة سات»، القمر الصناعي الأول الذي يتم تصنيعه في الإمارات وبأيد إماراتية 100%.

يذكر أن «إيسرو» أطلقت في سبتمبر 2014 قمر «مانغاليان» نحو مدار المريخ والإطلاق الناجح لصاروخ يزن 630 طناً ويحمل كبسولة فضائية (GSLV MK-III)، في ديسمبر الماضي.

وتعد مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة «إياست» مؤسسة عامة تابعة لحكومة دبي تأسست في العام 2006 لتشجيع الابتكار العلمي والتقدم التقني في دبي والإمارات، فضلاً عن بناء قاعدة تنافسية لتعزيز الابتكار التقني وتطوير الموارد البشرية المواطنة والإرتقاء بها إلى مستويات علمية رائدة. وتقوم «إياست» بتنفيذ أبحاث رئيسية في مجال الفضاء الخارجي وتصنيع الأقمار الصناعية وتطوير النظم ذات الصلة وتوفير خدمات التصوير الفضائي وخدمات المحطة الأرضية والدعم للأقمار الصناعية الأخرى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا