• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تكتشف صدفة أنها ليست ابنة العائلة التي ربتها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 يناير 2016

أ ف ب

اكتشفت فتاة نمسوية صدفة، أثناء تحليل الدم، أنها ليست ابنة من كانت تظن أنهما والداها، ففتحت السلطات تحقيقا لتبيين ملابسات هذه القضية ومعرفة هوية الطفلة التي أبدلت بها قبل 25 عاما.

 

ودعت العيادة الجامعية في غراتس بجنوب النمسا "النساء اللواتي أنجبن بين الخامس عشر من أكتوبر و20 نوفمبر من العام 1990 إلى الخضوع لفحص مجاني للحمض الريبي النووي" بهدف معرفة ما إن كانت إحداهن هي الوالدة الحقيقية للشابة.

 

وبدأت القضية في العام 2014، حين أجرت الشابة فحصا لتحديد فئة الدم، وتبين أنها لا تتوافق مع الفئة المحددة عند ولادتها. بعد ذلك، أجرت الشابة فحصا للحمض الريبي النووي أظهر أنها ليست ابنة السيدة التي ربتها.

 
... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا