• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

محمد بن راشد يكرم قيادات رياضية محلية وعربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 يناير 2016

دبي (و ا م)

كرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، القيادات الرياضية المحلية والعربية التي تركت بصمات إيجابية وبارزة على صعيد إثراء الحركة الرياضية محليا وإقليميا.   جاء ذلك خلال الاحتفال بالدورة السابعة لجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي الذي أقيم اليوم في مركز دبي التجاري العالمي بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي راعي الجائزة وسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس الجائزة ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع وسمو الشيخ حشر بن مكتوم آل مكتوم مدير دائرة إعلام دبي وسعادة مطر محمد الطاير نائب رئيس مجلس دبي الرياضي وسعادة اللواء خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي وسعادة خليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي وسعادة سامي ضاعن القمزي مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية في دبي وسعادة هلال سعيد لوتاه مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي إلى جانب عدد من كبار المسؤولين والقيادات الرياضية والشبابية في الدولة.   فقد كرم صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، اللواء الركن طيار الشيخ أحمد بن طحنون بن محمد آل نهيان رئيس هيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية عن فئة مؤسسة محلية ساهمت من خلال الرياضة في خدمة المجتمع وصاحب السمو الملكي الأمير نواف بن فيصل بن فهد بن عبدالعزيز آل سعود عن فئة شخصية عربية رياضية ساهمت في إثراء وتطور الحركة الرياضية في بلادها والوطن العربي.   كما كرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، سمو الأميرة هيا بنت الحسين وإلى جانبها كريمتهما سمو الشيخة الجليلة بنت محمد بن راشد آل مكتوم عن فئة الشخصية الرياضية المحلية وذلك تقديرا لجهود سموها في تطوير عمل الاتحاد الدولي للفروسية والارتقاء برياضة الفروسية وتوسيع انتشارها إقليميا وعالميا خلال فترة ترؤس سموها للاتحاد الدولي للفروسية بالفترة مابين عامي 2007 و 2014.   صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم هنأ المكرمين وبارك فوزهم المستحق مؤكدا على دور الرياضة والرياضيين عموما في تلاقح الثقافات وتقصير المسافات بين الدول والشعوب للإحتكاك المباشر بين فئات الشباب من خلال البطولات واللقاءات الرياضية والمهرجانات الثقافية والشبابية التي تقام في مختلف دول العالم.   وأشاد سموه بدور القيادات والكوادر الرياضية في دولتنا العزيزة والجهود التي تبذلها محليا وخارجيا من أجل إعلاء سمعة الدولة في المحافل والتجمعات الرياضية العالمية.   وأثنى سموه على جهود ولي عهده سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس دبي الرياضي ودعمه المتواصل للرياضة وأهلها على مستوى الوطن ورعاية سموه لجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي التي تلعب دورا مهما في تحفيز الشباب العربي وتشجيعهم على المنافسة التي تولد الإبداع إن على مستوى الألعاب الرياضية المتنوعة أو على صعيد التحكيم والإدارة والتدريب وغيرها.   من جهة ثانية، كرم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، وإلى جانب سموه سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم وسعادة مطر محمد الطاير، عددا من الفائزين بجوائز أفضل رياضي عربي وأفضل حكم عربي وأفضل مدرب رياضي عربي وأفضل مؤسسة رياضية عربية وأفضل رياضي محلي وأفضل حكم رياضي محلي وأفضل إداري رياضي محلي وأفضل فريق رياضي محلي وأفضل مؤسسة محلية تدعم الحركة الرياضية وأفضل رياضي عن فئة المعاقين محليا وعربيا وكذلك أفضل مبادرة إعلانية رياضية وأفضل مؤسسة عالمية وفاز بجائزة هذه الفئة الاتحاد العالمي للجودو.   وقد هنأ سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الفائزين عن هذه الفئات معتبرا أن تكريم رياضي واحد في أي لعبة أو مؤسسة يعد تكريما للرياضة العربية أو المحلية مجتمعة مؤكدا سموه أن جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي ستظل الحضن الدافئ للرياضيين المبدعين ومنبرا للتنافس الرياضي المبدع الذي يستحق التكريم والتشجيع.   ونوه سموه بجهود لجنة التحكيم في الجائزة وجهود مجلس أمناء الجائزة وأداء رسالتهم على أكمل وجه ما جعل من الجائزة حدثا سنويا يحظى بمتابعة واهتمام الرياضيين والإعلام الرياضي والصحافة الرياضية الذين أشاد سموه بدورهم الفاعل الإيجابي بنشر وإيصال المعلومة دون مبالغة وتهويل وبحيادية تامة وتمنى سموه للجميع التوفيق والنجاح في رفع مستوى الرياضية المحلية خاصة والعربية عموما من أجل أن يظل الشباب العربي رافعا راية العرب على المستوى العالمي.   وكان سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم قد كرم فئة الناشئين على مستوى الرياضة المحلية ومنهم روضة عيسى راشد السركال وشهد عباس جمعة وعلي عبدالعزيز محمد الفهيمي وأحمد أنور النعيمي وراشد علي عبيد الظاهري وسعيد عبدالله بن سويدان وهنأهم سموه على نشاطهم وسعيهم الدائم في مواصلة التدريب والمشاركة في الفعاليات الرياضية التي تناسبهم متمنيا لهم مستقبلا مشرقا في قطاع الرياضة كي يصبحوا رياضيين مرموقين محليا وعربيا ودوليا.   وكان صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والحضور قد شاهدوا عقب عزف السلام الوطني فيلما وثائقيا حول إنجازات الدولة في شتى الميادين وتطور جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي.   ثم ألقى بعد ذلك سمو الأمير نواف بن فيصل بن فهد بن عبدالعزيز آل سعود كلمة باسم المكرمين أعرب فيها عن تقديره وكل المكرمين لقيمة هذه الجائزة المعنوية التي تحمل اسم قائد وفارس عمل الكثير وبذل أغلى ما عنده من جهد وتفكير وعطاء من أجل رفعة بلاده وإسعاد شعبه.   ووصف تكريمه بأنه تكريم لبلاده المملكة العربية السعودية الشقيقة وجميع الرياضيين العرب الذي يساهمون في خدمة الرياضة العربية والارتقاء بها إلى مستويات عالمية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا