• السبت غرة صفر 1439هـ - 21 أكتوبر 2017م
  12:24    الشرطة: مهاجم يصيب عددا من الأشخاص بسكين في مدينة ميونيخ الألمانية والدافع غير معروف        12:25     بدء اجتماع الأزمة للحكومة الإسبانية حول الأزمة في كاتالونيا    

التقى أصحاب مهنة الصيد البحري في رأس الخيمة واستمع إلى احتياجاتهم ومطالبهم

محمد بن زايد: الثروة السمكية ركيزة هامة للأمن الغذائي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 فبراير 2012

رأس الخيمة (وام) - أكد الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أهمية المحافظة على الثروة السمكية باعتبارها إحدى الركائز المهمة في الأمن الغذائي، مشيراً سموه إلى أن الصيد البحري يلعب دوراً مهماً في التنمية الاجتماعية والاقتصادية في الدولة.

جاء ذلك، خلال الزيارة التي قام بها سموه أمس لأصحاب مهنة الصيد البحري في منطقة المعيريض برأس الخيمة، ورافقه فيها معالي محمد أحمد المر رئيس المجلس الوطني الاتحادي وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي وسمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، ومعالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير الأشغال العامة ومعالي عبدالله مهير الكتبي ومحمد مبارك المزروعي وكيل ديوان سمو ولي عهد أبوظبي وجبر محمد غانم السويدي مدير ديوان سمو ولي عهد أبوظبي. وقال سموه إن دولة الإمارات وبتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله تدعم قطاع الثروة السمكية والصيادين بما يضمن استدامة مخزون الأسماك، وبما يحقق الاستقرار الاجتماعي والمادي للصيادين، مشيراً سموه إلى أهمية تفعيل دور الإرشاد والتوعية للصيادين والتعريف بالنظم واللوائح المتبعة وكيفية حماية وتنمية الثروات البحرية من أجل الأجيال القادمة.

واستمع الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى احتياجات أصحاب مهنة الصيد البحري وأحوالهم وقضاياهم فيما يخص مهنة الصيد وأهم مطالبهم التي من شأنها الارتقاء بالمهنة وتعزيز دور الصيادين في المجتمع والمحافظة على هذه المهنة التاريخية.

وتبادل سمو ولي عهد أبوظبي خلال اللقاء، الأحاديث مع الصيادين، مؤكداً سموه أن القيادة الحكيمة في دولة الإمارات تضع هموم المواطنين واحتياجاتهم ضمن أولوياتها في مختلف المجالات والمهن ومن بينها مهنة الصيد البحري.

من جانبهم، أكد الصيادون أن مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ودعمه اللامحدود لهم يدفعهم دائما لمواصلة مهنة الصيد والتمسك بها والمحافظة عليها للأجيال المقبلة، مشيرين إلى أن متابعة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان للصيادين تذلل الصعاب وتخفف من الأعباء المتراكمة على الصياد جراء ممارسة المهنة التي تمثل موروث الأجداد والآباء إضافة إلى أنها من المهن الصعبة.

ووصف الصيادون زيارة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لهم بأن لها دلالات معنوية كبيرة ستشجع المواطنين على الانخراط في المهن التقليدية والمحافظة عليها، كموروث شعبي ومردود اقتصادي على المجتمع، اضافة إلى أن هذه الزيارة الكريمة تؤكد اهتماما خاصا من قيادة الدولة بمهنة الصيد وبالصيادين وتحقيق رغباتهم التي ستنعكس إيجاباً على الثروة السمكية إحدى الثروات الطبيعية التي تعتمد عليها الدولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا