• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أسهم في فوز العين على ناساف

إسماعيل أحمد يحصد جائزة الأسبوع في «الأبطال»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 مايو 2016

صلاح سليمان (العين)

حصل إسماعيل أحمد مدافع العين على جائزة لاعب تويوتا للأسبوع في الجولة السادسة من الدور الأول لدوري أبطال آسيا 2016، جاء ذلك بعدما أسهم إسماعيل في فوز فريقه على ناساف الأوزبكي 2- صفر، ضمن المجموعة الرابعة، ليحجز «الزعيم» بطاقة التأهل إلى دور الـ16 من البطولة القارية، وحمل الهدفان توقيع الكولومبي دانيلو أسبريلا في الدقيقة 39، وإسماعيل أحمد في الدقيقة 90. وكان إسماعيل أحمد ضمن المرشحين في القائمة النهائية لجائزة أفضل لاعب في آسيا عام 2014، وأكمل في مباراة الثلاثاء الماضي باستاد هزاع بن زايد 45 تمريرة ناجحة من أصل 53 محاولة تمريرة وخطف الكرة في أربعة تحديات، ليجمع 8.5 نقطة.

وتقدم إسماعيل أحمد أمام أسامة هوساوي لاعب أهلي جدة السعودي، ومين سانج- جي لاعب سوون سامسونج بلو ونيجز الكوري الجنوبي وهاشم بيك زاده لاعب زوباهان الإيراني الذين حصل كل منهم على 8.1 نقطة.

وسجل هوساوي هدفاً لمصلحة الأهلي الذي تغلب على الجيش القطري 2- صفر في المجموعة الرابعة أيضاً، ولكنه خرج من الدور الأول رغم هذا الفوز، وأكمل هوساوي أيضاً 40 تمريرة من أصل 48 محاولة تمرير. أما مين سانج- جي فقد أكمل 59 تمريرة من أصل 64 محاولة تمرير، وفاز بخمسة تحديات، ليسهم في فوز سوون على شنغهاي إس آي بي جي الصيني 3- صفر، ورغم هذا الفوز ودع الفريق الكوري المنافسة من الدور الأول. وفي المقابل، أكمل هاشم بيك زاده 33 تمريرة من أصل 39 محاولة تمرير، وسجل هدفاً، ليسهم في فوز زوباهان على النصر السعودي 3- صفر. وجاء بالمركز الخامس الإيراني إحسان باهلافان لاعب زوباهان الذي سجل هدف ومرر 28 تمريرة ناجحة من أصل 32 محاولة تمرير، ليجمع 8.0 نقطة.

وترجم فوز إسماعيل أحمد بجائزة نجم الأسبوع في الجولة السادسة لدوري أبطال آسيا، الأفضلية المطلقة للمدافع الهداف الذي احتفل في مباراة فريقه أمام ناساف الأوزبكي في الجولة الأخيرة للمجموعة الرابعة بخوضه المواجهة القارية رقم 37 في مشواره مع «الزعيم» في البطولة القارية. ولعب إسماعيل أحمد مباراته الأولى في أبطال آسيا أمام الشباب السعودي في مارس 2010، لتتوالى بعدها المشاركات في نسخ البطولة أعوام 2011 ,2013 ,2014 ,2015، و2016، حيث مثلت مباراة ناساف الأوزبكي المواجهة الخامسة في النسخة الحالية للبطولة، بعد أن شارك لمدة 444 دقيقة.

ولا يبدو تتويج مدافع العين بجائزة نجم الأسبوع بالمستغرب على إسماعيل أحمد الذي نافس خلال موسم 2014 على جائزة أفضل لاعب في القارة الآسيوية بجانب السعودي ناصر الشمراني مهاجم نادي الهلال، والقطري خلفان إبراهيم مهاجم السد وأفضل لاعب في آسيا عام 2006، وأثبت إسماعيل في نسخة 2014 حضوره المميز في قيادة دفاع نادي العين، حيث أسهم بشكل فعال في تأهل «الزعيم» إلى الدور قبل نهائي دوري أبطال آسيا، حيث كان قريباً من الفوز كأول لاعب إماراتي بالجائزة التي توجه بها الشمراني في تلك النسخة، قبل أن ينالها أحمد خليل مهاجم الأهلي في النسخة الأخيرة.

ودرج مدافع العين الذي احتفل بهدفه القاري الثاني في البطولة الآسيوية بعد الأول في شباك الاتحاد السعودي في نسخة العام 2014، على استغلال ميزاته الهجومية في ترجيح كفة العين على المستوى المحلي، ويحمل سجل الأهداف المحلية للمدافع إسماعيل 22 هدفاً في كل المسابقات خلال ثمانية مواسم على التوالي بداية من موسم 2008- 2009.

وشهد الموسم الحالي لدوري الخليج العربي اكتمال قمر مدافع العين إسماعيل أحمد بالوصول إلى الهدف رقم 14 في سجله في دوري المحترفين، بتسجيله هدف الفوز في مباراة فريقه أمام مضيفه دبا الفجيرة ضمن «الجولة 18» لدوري الخليج العربي لكرة القدم، ويحفل ملف المدافع الصلد لفريق العين بالأهداف الحاسمة في سجل الدوري، حيث رفع رصيده إلى 14 هدفاً سجلها خلال 119 مباراة مع فريقه في الدوري منذ موسم 2008- 2009، وتوزعت أهداف إسماعيل ما بين 11 فريقاً شملت الجزيرة، بني ياس، النصر، الوحدة، الشباب، الوصل، الظفرة، دبي، الأهلي، الإمارات، ودبا الفجيرة.

وأكد إسماعيل أحمد أن فوزه بالجائزة هو توفيق من الله، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن الهدف الذي سجله في مرمى ناساف لم يأت من فراغ، بل كان نتاجاً طبيعياً لأداء الفريق الجماعي، وما بذله اللاعبون من جهد مقدر أثمر عن الهدف الغالي. وقال: أتمنى من الله أن يستمر الفريق في البطولة الآسيوية، وأن يذهب فيها إلى أبعد مدى، وأن يصل إلى المرحلة النهائية، وتكرار لقب 2003، بالطبع لا أفكر في الألقاب الفردية، رغم أنها تعد دافعاً ودعماً معنوياً بالنسبة لي لتقديم الأفضل، ولكن أجتهد بقدر الإمكان، وأن أسعى مع زملائي اللاعبين لتحسين الأداء وتقديم المستوى الفني المتميز الذي يساعدنا على حصد الألقاب والفوز بالبطولات على الصعيدين المحلي والخارجي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا