• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تحطم لوحات إعلانية وسقوط أعمدة بأم القيوين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 فبراير 2015

سعيد هلال

سعيد هلال (أم القيوين)

شهدت إمارة أم القيوين أمس، هبوب رياح شديدة محملة بالأتربة والغبار، تسببت في وقوع أضرار في الممتلكات في بعض المناطق، حيث أدت إلى انقلاب قارب صيد في مرسى خور الإمارة بالقرب من سوق السمك، كما أسفرت عن وقوع عمود إنارة وسقوط لوحات إعلانية على الشوارع، وتجمع الكثبان الرملية في الطرقات.

وحذرت الجهات المعنية في أم القيوين، الصيادين من خطورة ارتياد البحر خلال الفترة الحالية، نظراً لاضطرابه وارتفاع الأمواج، مما يعرضهم للخطر، كما دعت السائقين إلى أخذ الحيطة والحذر والانتباه أثناء سيرهم على الطرقات الداخلية والخارجية، لانعدام الرؤية في بعض المناطق، وتجمع الكثبان الرملية في وسط الشارع.

وأفاد المقدم سعيد عبيد بن عران مدير إدارة المرور والدوريات بشرطة أم القيوين، أن عددا من الحوادث المرورية وقعت أمس في مختلف مناطق الإمارة، ولكن لم تسفر عن وجود إصابات بشرية، مناشداً السائقين بضرورة أخذ الحيطة والحذر وخفض السرعات في مثل هذه الأجواء المناخية المتغيرة، حفاظاً على سلامة الجميع.

وأشار إلى أنه تم تكثيف الدوريات المرورية على الطرق الداخلية والخارجية، حرصاً من الإدارة على سلامة الجمهور من الوقوع في الحوادث المرورية، كما تتم توعية السائقين بأهمية اتباع قواعد السير، وعدم تجاوز السرعة المحددة على الشوارع.

وأضاف إنه يجب على السائقين ترك مسافة كافية بين المركبات التي أمامهم، وإجراء فحص دوري على المركبة قبل قيادتها، والتأكد من صلاحية الإطارات، وكذلك فحص المصابيح والإضاءة لاستخدامها في حال الضباب أو الغبار الكثيف أو الأمطار الغزيرة، التي تؤدي إلى تدني الرؤية الأفقية.

وطالب المقدم سعيد بن عران، جميع مستخدمي الطرق الداخلية والخارجية، بأخذ الحيطة والحذر أثناء القيادة خلال هبوب الرياح الشديدة وهطول الأمطار، والانتباه لأماكن تجمع الأتربة أو المياه في الشوارع، لكي لا تؤدي إلى وقوعهم في حوادث سير.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض