• الثلاثاء 04 صفر 1439هـ - 24 أكتوبر 2017م
  02:48    أردوغان: العملية العسكرية في إدلب بلغت مراحلها الاخيرة إلى حد كبير        03:02    تأجيل الانتخابات البرلمانية في اقليم كردستان العراق لثمانية اشهر         03:21     انتخاب شويبله رئيسا للبرلمان الألماني    

الجولة الأولى للانتخابات الرئاسية في السنغال الأحد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 فبراير 2012

داكار (أ ف ب) - دعي 5,3 مليون ناخب إلى التصويت الأحد المقبل في الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية الأشد اضطرابا في تاريخ السنغال التي تشهد أعمال عنف منذ إعلان ترشيح الرئيس المنتهية ولايته عبد الله واد رسمياً لولاية ثالثة.

وقد أعلن الرئيس عبد الله واد (85 سنة) الذي كان معارضا تاريخيا طيلة ربع قرن وانتخب لولاية أولى في 2000 ومجددا في 2007، حينها إنه لن يترشح مجددا لأن الدستور لا يسمح له بذلك، لكنه في 2009 أعلن أنه سيترشح مجددا سنة 2012. واعتبرت المعارضة ترشيحه مجددا “غير قانوني” حيث إنه استنفد الولايتين القانونيتين لكن أنصاره يقولون إن تعديل الدستور في 2001 و2008 يسمح له بالترشح مجددا.

ويعكر هذا الترشيح الأجواء السياسية منذ اشهر حتى أنه أخذ منحى تصعيديا منذ أن أقره المجلس الدستوري رسميا في 27 يناير. وسقط ما لا يقل عن ستة قتلى وعشرين جريحا واعتقل عديدون في دكار ومدن أخرى خلال تظاهرات معظمها محظورة طالبت بسحب ترشيح واد وقمعتها السلطات بشدة. وشارك في التظاهرات المعارضون التقليديون وكذلك آلاف الشباب العاطلين عن العمل ومن دون موارد.

وفي حادث اعتبر منعطفا في الاحتجاجات، اعرب اتباع طريقة التيجانية الصوفية عن غضبهم بعد أن أقدم شرطي على “تدنيس” أحد جوامعهم في دكار في 18 فبراير باطلاق عليه قنابل مسيلة للدموع ما أثار الاستنكار في بلد يشكل المسلمون 95% من سكانه. ورغم القمع استمرت حركة “23 يونيو” “ام 23” التي تضم المعارضة السياسية والمجتمع المدني، في الدعوة إلى التظاهر مطالبة بسحب ترشيح واد.

وقد نشأت حركة “ام 23” في 23 يونيو 2011 احتجاجا على مشروع قانون يهدف الى انتخاب الرئيس ونائب الرئيس من الجولة الأولى بنسبة اصوات يمكن ان تتدنى إلى 25%، لكن سحب المشروع تحت ضغط الشارع والدول الأجنبية.

ومعظم المرشحين الـ13 الذي يواجهون عبد الله واد الأحد من قياديي هذه الحركة، والأربعة الأبرز من بينهم هم ثلاثة رؤساء وزراء سابقون هم مصطفى نياس وادريس سيك وماكي سال وكذلك عثمان ديانج زعيم الحزب الاشتراكي الذي حكم البلاد من 1960 إلى 2000.