• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أكد أن مستقبله مع «الفرسان» مفتوح على كل الاحتمالات

كوزمين: هناك من يتصيدون أخطائي!

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 مايو 2016

وليد فاروق (دبي)

زاد الغموض حول مصير الروماني أولاريو كوزمين مدرب الأهلي، بشأن البقاء مع «الفرسان» من عدمه في الموسم المقبل، بعدما أكد أن هذا الأمر مفتوح على كل الاحتمالات، مع الوضع في الاعتبار أنه يشعر بأن التعامل معه من «قضاة الملاعب» له وضعية خاصة، بعدما أصبح صاحب لقب «أكثر مدرب معاقب» في دوري الخليج العربي، ويتعرض للطرد، بمعدل مرة كل مباراتين.

وقال كوزمين في المؤتمر الصحفي أمس، قبل المباراة الأخيرة لـ «الفرسان» في الدوري أمام الشعب غداً: أحاول في كل مرة تنبيه الحكام على اعتداءات يتعرض لها لاعبو فريقي، ولكن أفاجئ بطردي، ولا أعرف ما هو رد الفعل، لو كنت مثل دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد الذي يفعل كل شيء، إلا الجلوس على مقعده؟!.

واعترف مدرب الأهلي بأن صعوبات كبيرة تنتظره في الموسم المقبل، أبرزها عدم وجود اللاعبين معه خلال فترة الإعداد، لانشغالهم مع المنتخب في تصفيات المونديال، وقال: في المواسم السابقة كنا نخوض فترات إعداد متميزة، وهو ما انعكس على النتائج الطيبة، سواء موسمي الأول أو الثالث مع الفريق، وقدمنا فيهما مستويات متميزة، بعكس الثاني، الذي أثرت فيه الإصابات على اللاعبين.

واعتبر كوزمين أن هناك من يتصيدون له الأخطاء، ويصفونه بالمدرب «المحظوظ»، عند فوزه بأي بطولة، كما يربطون بينه والمشاكل أينما حل، من منطلق أنه من يصنعها، في الوقت الذي لم يتحدث عن أي مشاكل تعرض لها.

ولم ينف كوزمين تلقيه عروضاً باستمرار منذ فترات طويلة، لكنه أقسم على أنها ليست لها علاقة بما قاله، معتبراً نفسه مدرباً متحمساً، ويتصرف على طبيعته، لكن يبدو أن تصريحه بالنجاح في الحصول على 5 ألقاب مع الأهلي أثار حساسية لدى البعض، وجعلهم غير سعداء بذلك، وقال: أتمنى أن أرفع الرصيد إلى 6 ألقاب، من خلال التتويج بكأس صاحب السمو رئيس الدولة أيضاً، وهذا هو طموحي.

وأضاف: الحديث في هذه الأمور، جاء في الوقت المناسب، بعد ضمان التتويج بدرع الدوري، وحسم كل الأمور، ولم أقل نهائياً أنني سأتقدم باستقالتي، ولكن كل شيء وارد في كرة القدم، وقد تشاهدون مدرباً آخر الموسم المقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا