• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

أبدى استعداده لعقد اتفاقية لتبادل المعتقلين

العراق يعرض مساعدة ليبيا على كل المستويات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 فبراير 2012

بغداد (الاتحاد، وكالات) - أبدى رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أمس استعداد بلاده لتقديم المساعدة على كل المستويات إلى ليبيا، التي أعربت عن رغبتها بإعادة فتح سفارتها في بغداد، فيما أعلن وزير العدل العراقي حسن الشمري عن استعداد بلاده لعقد اتفاقية لتبادل السجناء والمعتقلين مع ليبيا.

وأكد المالكي الذي تسلم رسالة من نظيره الليبي عبد الرحيم الكيب نقلها إليه ممثل للحكومة الليبية الانتقالية وكيل رئيس الوزراء للشؤون السياسية ناصر المناع، على “التشابه في حجم الخراب الذي تركه كلا النظامين السابقين في كل من العراق وليبيا”، معرباً عن أمله بأن “يتمكن الشعب الليبي من فرض الأمن والاستقرار وبناء الديمقراطية”.

وأكد أن « العراق يعيش اليوم ربيع الحرية والتعددية وأنه قد سبق الربيع العربي وأن العراقيين تحملوا المسؤولية في الظروف الصعبة وتصدوا بشدة لحملات التشويه والإرهاب». وأضاف أن»إرادة الشعوب هي التي تنتصر في النهاية إذ أن جميع الثورات العربية بحاجة إلى الصبر وان تستفيد من التجارب التي سبقتها، وأن المرحلة التي تعيشها ليبيا الآن هي مرحلة مهمة ودقيقة وتحتاج لمزيد من الصبر» .

وذكر المالكي أن» الأنظمة الدكتاتورية لا تبني بل تهدم والدليل ما شهده العراق وليبيا من دمار وخراب من جراء سياسات نظامي صدام حسين ومعمر القذافي».

وأبدى المالكي من جانبه “استعداد العراق للتعاون مع التجربة الليبية الجديدة وتقديم المساعدة اللازمة على كل المستويات”. وحول السجناء الليبيين في العراق أكد المالكي أن “موضوع السجناء يعود إلى السلطات القضائية التي لها وحدها حق النظر في هذا الموضوع.

ونقل بيان المكتب الإعلامي للمالكي أن الكيب عبر في الرسالة عن “رغبة بلاده في تعزيز العلاقات الثنائية بين العراق وليبيا بالإضافة إلى إعادة فتح السفارة الليبية في بغداد”. وأعرب الوفد الليبي عن الأمل “بتعزيز التعاون بين البلدين في كافة المجالات لاسيما في مجال إعادة بناء القوات المسلحة والأجهزة الأمنية والهيئات الخاصة برعاية الانتخابات وقضايا تنظيم الانتخابات”، مؤكداً أن “البلدين مؤهلان لإقامة علاقات جديدة ومتطورة”. وأبدى الوفد الليبي رغبة ليبيا بإنجاح القمة العربية المقبلة في بغداد واستعدادها للمشاركة على أعلى المستويات.

وفي شأن متصل قال الشمري إن العراق مستعد لتوقيع اتفاق تبادل السجناء والمعتقلين مع ليبيا في حال حصول موافقة الحكومة العراقية. وقال لدى استقباله الوفد الليبي، إن عدد النزلاء الليبيين في سجون وزارة العدل يبلغ (14) محكوماً، أربعة منهم محكومين بالإعدام والعشرة الباقين صدرت بحقهم أحكام قضائية مختلفة، أما عدد المعتقلين الليبيين في سجون وزارة الداخلية فيبلغ (18) معتقلاً.

ودعا الشمري السفارة العراقية في ليبيا إلى استلام مشروع اتفاقية تبادل المعتقلين بين البلدين وإرسالها إلى بغداد لعرضها على رئاسة مجلس الوزراء ثم مجلس النواب العراقي لتشريعها والمصادقة عليها.

وأوضح أن وزارة العدل ستقدم التسهيلات الممكنة لزيارة ذوي المعتقلين لأبنائهم في سجون البلد. كما أعرب عن سعادته بعودة السفير الليبي إلى العراق مجددا واستئناف عمله الدبلوماسي.