• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

وفد الأمن الوطني الجزائري يواصل زيارته لشرطة دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 فبراير 2012

دبي (الاتحاد) - اصطحب معالي الفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي، ونائبه اللواء خميس مطر المزينة، وفد الأمن الوطني في جمهورية الجزائر الديمقراطية الشعبية الشقيقة، ضمن زيارة للإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية.

وكان في استقبال الوفد الذي ضم رئيسه اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني، وحميد شبيرة سفير الجمهورية الجزائرية لدى الدولة، العميد خليل إبراهيم المنصوري مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، ونائبه لشؤون المراكز والمخافر العقيد الدكتور محمد ناصر عبدالرزاق، ونائبه لشؤون الإدارة والرقابة العقيد جمال سالم الجلاف، ونائبه لشؤون البحث الجنائي العقيد سالم الرميثي، ومديري الإدارات الفرعية ومديري مراكز الشرطة في دبي.

واستمع وفد الأمن الوطني الجزائري الشقيق الذي ضم العميد أول سيفي النوى والعميد أول ياسين بودالية، والعميد شرطة مجيد بن موسى، في قاعة الاجتماعات لشرح وافٍ من مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية عن سير عمل مختلف الإدارات والأقسام، والهيكل التنظيمي والمهام والأهداف الاستراتيجية وآليات تنفيذ البرامج وفرق العمل لمكافحة الجريمة، والخطط التطويرية لتحقيق الأهداف المنشودة ضمن استراتيجية شرطة دبي عام 2015، في مجال مكافحة الجريمة.

وأكد العميد خليل المنصوري أن مراكز الشرطة والإدارات الفرعية المختصة يعملون تحت مظلة الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، ويصلون الليل بالنهار من أجل نشر الأمن والأمان وبسط الطمأنينة للمواطنين والمقيمين من خلال ملاحقة المجرمين وردع الخارجين عن القانون وكشف غموض الجرائم.

وتعرف الوفد ضمن زيارته على إدارة الخيالة في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، حيث استمعوا من الرائد محمد عيسى العضب مدير الإدارة لشرح عن الهيكل التنظيمي والأقسام التابعة لها والمهام التي تؤديها.

وفي نهاية الزيارة تسلم اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني درع شرطة دبي من العميد خليل المنصوري بهذه المناسبة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا