• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مالك منزل سابق لزعيم عصابة مخدرات يهدمه بحثًا عن المال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 يناير 2016

أ ف ب

باشر مالك دارة في «ميامي بيتش» في ولاية فلوريدا في جنوب شرق الولايات المتحدة كانت ملكاً في الماضي لتاجر المخدرات الكولومبي بابلو إسكوبار هدمها بحثاً عن ذهب أو مال قد يكون مخبئًا فيها.

واشترى كرستيان دي بيردوار، الدارة في العام 2014، بعشرة ملايين دولار وأوضح أن أعمال الهدم التي باشرها الاثنين قد تستغرق أسبوعين أو ثلاثة أسابيع.

وقال مؤسس ورئيس مجلس إدارة سلسلة المطاعم الأميركية «تشيكن كيتشن»، «لقد شكلنا فريقاً مع أشخاص مختلفين جدًا (..) ونستخدم أجهزة كشف معادن وسونار والكثير من المعدات الأخرى لنعرف إن كانت ثمة أشياء مخبأة فيها».

وكان بابلو إسكوبار من أثرى أثرياء العالم بفضل تزعمه كارتل «ميدييين» للمخدرات مع إشرافه على أكبر صادرات الكوكايين إلى الولايات المتحدة في الثمانينات والتسعينات. وقد قتل في معقله في كولوميا العام 1993عن 44 عامًا.

وأوضح المالك الحالي للدارة أنه يأمل بالعثور على المال النقدي بين جدران المنزل «لأن إسكوبار كان يعمد إلى إخفاء المال في كل منازله».

وختم يقول «قد نعثر على المال النقدي والذهب والمجوهرات والجثث... يمكننا أن نعثر على أي شيء».

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا