• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

ينفذها طلاب ثانوية التكنولوجيا

الطاقة الشمسية وربوتات الليجو.. ورش تنمي الابتكار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 مايو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

استجابة الكثير من طلاب المدارس إلى دعوات الابتكار في الدولة كان لها صدى واسع لدى هذه الفئة، التي تستشرف المستقبل من خلال النظر بعمق إلى كل ما يهم المجتمع ويحقق طموحاته في إطار الثورة التكنولوجية والابتكارات الحديثة، وهو ما دفع مجموعة من طلاب مدرسة ثانوية التكنولوجيا التطبيقية ومدرسة الثانوية الفنية إلى الانغماس في مجموعة من التجارب الحية والمتنوعة، في مجالات الطاقة الشمسية ووقود الهيدروجين والروبوتات في ظل وجود مجموعة من المدربين، المعنيين بتطوير مستويات هؤلاء الطلاب وتنمية روح الابتكار لديهم في مركز أبوظبي الدولي للمعارض، ضمن عدد من الورش التي يجربون فيها سيارات من الليجو تعمل بالطاقة الشمسية وأخرى تعمل بوقود الهيدروجين وروبوت على شكل دراجة وألعاب الكرات الصغير والدبابيس.

ويقول خليل صيفي اختصاصي تطوير مهني في التكنولوجيا: «نسعى من خلال الورش التي يندمج فيها الطلاب إلى وضع طلاب المدارس على طريق الابتكار، حتى يخرج من بينهم العلماء والمخترعون، الذين يقدمون إسهامات تفيد مجتمعاتهم في مجالات حيوية تعتمد على التكنولوجيا، ومن ثم التعامل بشكل سليم مع طرق البحث العلمي والانغماس في المعامل، باستخدام أحدث التقنيات العالمية وهذا متوافر وبكثرة في دولة الإمارات، التي ترعى الابتكار، وتشجع أبناءها على استثمار هذا المناخ الصحي العلمي».

ورش وتجارب

ولفت إلى أن الورش تضمنت عدة تجارب مثل ورشة سيارة الليجو، التي تعمل بالطاقة الشمسية، وتشجع الطلاب على القيام بعمل سيارة باستخدام قطع الليجو وبمساعدة الخلايا الشمسية يتم تحويل طاقة الشمس إلى طاقة كهربائية كافية لتشغيل الموتور الكهربائي، وتحريك السيارة، وأن هناك أيضاً ورشة أخرى لسيارة تعمل بوقود الهيدروجين.

خبرات جديدة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا