• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

إسبانيا - بعد 11 فوزاً متتالياً في جميع المسابقات

برشلونة يسقط في «كامب نو» بهدف أمام ملقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 فبراير 2015

مدريد (أ ف ب)

أوقف ملقة سلسلة انتصارات برشلونة المتتالية وأسقطه في عقر داره «كامب نو» 1-صفر أمس في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم. الخسارة هي الأولى لبرشلونة بعد 11 فوزاً متتالياً في جميع المسابقات. كما أنها الخسارة الرابعة للفريق الكاتالوني هذا الموسم بعد أن سقط أيضاً أمام ريال مدريد وسلتا فيجو وريال سوسييداد.

وفوت برشلونة على نفسه فرصة انتزاع الصدارة من ريال مدريد مؤقتاً بانتظار خوض فريق العاصمة مباراته مع مضيفه ألتشي المتواضع اليوم، فتجمد رصيده عند 56 نقطة بفارق مقابل 57 للريال. وتأتي الخسارة في توقيت حساس جداً لبرشلونة، إذ سيحل ضيفاً على مانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي بعد غد في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا في مباراة صعبة للغاية.

واللافت أن برشلونة كان يمر بفترة رائعة، إذ بعد خسارته أمام ريال سوسييداد مطلع العام، فاز في جميع مبارياته، واستعاد نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي مستواه المعهود حيث سجل 17 هدفاً في آخر 10 مباريات ورفع رصيده في الدوري إلى 26 هدفاً بفارق هدفين خلف نجم ريال مدريد، البرتغالي كريستيانو رونالدو. وانطلق برشلونة كما هو متوقع إلى الهجوم سعياً إلى التسجيل مبكراً، لكنه وجد نفسه متأخراً في وقت مبكر ثم عجز عن ترجمة سيطرته إلى فرص أو أهداف في مرمى منافسه. فمن كرة عالية بعيدة لملقة، أخطأ البرازيلي داني ألفيش في إعادتها ضعيفة إلى الحارس التشيلي كلاوديو برافو، فخطفها خوانمي ووضعها في المرمى لحظة خروج الحارس للتصدي لها في الدقيقة السابعة.

عاد برشلونة إلى الهجوم بسرعة وكاد يدرك التعادل بعد دقيقتين فقط إثر كرة قوية من البرازيلي رافينيا، لكن مواطنه ويليجتون مدافع ملقة أبعدها بقدمه من على خط المرمى. وحاصر لاعبو الفريق الكاتالوني ضيوفهم في منطقتهم وكانت تحركات ميسي والبرازيلي نيمار وأندريس إنييستا وسيرجيو بوسكيتس والأوروجوياني لويس سواريز سريعة ومتواصلة، لكن ملقة لعب بعشرة مدافعين واستمات في إبعاد الخطر. كما كانت التمريرات العرضية لبرشلونة غير دقيقة لم يجد المدافعون صعوبة في تشتيتها.

بقيت المحاولات الكاتالونية غير خطيرة ومركزة بسبب التسرع في التمرير من جهة والتكتل الدفاعي الجيد من جهة أخرى، وكاد ميسي يكسر هذا الإيقاع بهدف التعادل إثر ركلة حرة لكن كرته علت العارضة بقليل (30). ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا