• الاثنين 30 جمادى الأولى 1438هـ - 27 فبراير 2017م

إسحاق صالح محمد البلوشي:

في مصاف أكثر الجيوش تقدماً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 مايو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

وجه اللواء الركن طيار إسحاق صالح محمد البلوشي رئيس هيئة الإمداد عبر مجلة «درع الوطن» كلمة بمناسبة الذكرى الأربعين لذكرى توحيد القوات المسلحة، فيما يلي نصها:

في يوم السادس من شهر مايو عام 1976 شهدت دولة الإمارات العربية المتحدة خطوة مهمة لتعزيز قيام الاتحاد، تمثلت في إعلان توحيد القوات المسلحة تحت علم واحد وقيادة واحدة. وقد كان لهذا القرار التاريخي دور كبير ومؤثر في تعزيز قوة الدولة العسكرية، الأمر الذي أسهم أيضاً في انطلاق مسيرة التنمية الشاملة.

إن هذه الخطوة المهمة، على درب الاتحاد، والتي نحتفي هذا العام بذكراها الأربعين، كانت تتويجاً لجهود كبيرة بذلها مؤسس الدولة المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (طيب الله ثراه)، وإخوانه أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وقد أثمرت وآتت أكلها منذ السنوات الأولى لتوحيد القوات المسلحة، الأمر الذي يعكس بعد نظر الآباء المؤسسين وحكمتهم وتصميمهم على توطيد أركان الدولة الاتحادية.

لقد كان قرار التوحيد إيذاناً بعملية تحديث شاملة عززت قدرات القوات المسلحة، ومكنتها من استيعاب أحدث أسلحة العصر واكتساب أفضل المهارات الميدانية حتى غدت في مصاف أكثر جيوش العالم تقدماً.

وما كان لهذا الإنجاز غير المسبوق أن يتحقق بهذه السرعة المذهلة لولا وجود قيادة حكيمة تدرك أهمية الجيش ودوره في منعة البلاد وتحصينها، فقد أكد سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة «أن أصحاب السمو حكام الإمارات اتخذوا قرارهم التاريخي بتوحيد قواتنا المسلحة موقنين بأنهم يضيفون إلى صرح الاتحاد ركناً من أهم أركانه، ويسيرون بركب الاتحاد خطوة عملاقة إلى الأمام».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض