• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

التحالف يتبنى عملية «وشق الصحراء» لتحرير حوض الفرات

أسلحة أميركية متطورة في نينوى تمهيداً لمعركة الموصل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 مايو 2016

بغداد (الاتحاد، وكالات)

أكد جهاز مكافحة الإرهاب العراقي، أن الجهد الأمني منصب على منطقة الكرمة في محاولة لتطويق مدينة الفلوجة بشكل كامل، فيما ‬أعلنت ‬القوات ‬الأميركية ‬بدء ‬الاستعداد ‬لعملية «وشق الصحراء» ‬ضد تنظيم «داعش» الإرهابي في ‬الأنبار، في حين أعلنت قيادة عمليات نينوى، تسلّمها أسلحة أميركية متطورة لاستخدامها في معركة تحرير الموصل.

وقال المتحدث باسم جهاز مكافحة الإرهاب، صباح نعمان إن «جهاز مكافحة‏‭ ‬الإرهاب ‬متواجد ‬في ‬منطقة ‬الهياكل ‬منذ ‬سنة، ‬وأن القوات ‬تعمل ‬على ‬إكمال ‬القطع ‬عن‭ ‬مدينة ‬الفلوجة ‬وفتح ‬ممرات ‬آمنة ‬للمدنيين»‬، ‬مبيناً ‬أن «‬الجهد ‬الأمني ‬منصب ‬على‭ ‬الكرمة ‬وهي ‬منطقة ‬حيوية ‬بالنسبة ‬ إلى الفلوجة‭.

وأضاف أن «وجود المدنيين داخل الفلوجة عائق كبير أمام القوات الأمنية لأن‏‭ ‬داعش ‬يستخدمهم ‬دروعاً ‬بشرية»‬، ‬مؤكداً ‭‬أن «‬تحرير ‬هيت ‬سيسهل ‬عملية ‬تطهير‭ ‬الفلوجة ‬من ال‬تنظيم الإرهابي ‬الذي‭ ‬بدأ ‬منذ ‬فترة ‬سحب ‬عوائله ‬من ‬الأنبار إلى الموصل.»،

إلى ذلك، قال المتحدث الأميركي باسم التحالف الدولي‭ ‬الكولونيل ‬ستيف ‬وارن، ‬في ‬مؤتمر ‬صحفي ‬عقده ‬في بغداد ‬أمس، ‬إن«عمليات تحرير الأنبار ما زالت مستمرة‏‭‬.

وأضاف : «‬لقد ‬تكبد ‬تنظيم ‬داعش ‬في ‬الأيام ‬الماضية ‬خسائر ‬فادحة ‬خصوصاً ‬في ‬محور ‬كركوك‭ ‬ومخمور، ‬ونحن ‬بدورنا ‬قمنا ‬بمنع ‬وصول ‬كل ‬أنواع ‬الإمدادات ‬إليهم منذ ‬أكثر ‬من‭ ‬6‭ ‬أشهر». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا