• الأربعاء غرة ذي الحجة 1438هـ - 23 أغسطس 2017م

تخريج 11 مدرباً في دورات التطوير للكوادر الفنية لأندية أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 فبراير 2012

أبوظبي (الاتحاد) - تقدمت الكوادر الفنية التدريبية لأندية أبوظبي الكروية بالشكر والتقدير للدور الرياضي البارز الذي يقوده سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، واهتمامه الكبير بدعم قطاع الرياضة والارتقاء به إلى المصاف العالمي.

جاء ذلك في ختام دورات التطوير للكوادر الفنية التدريبية لأندية أبوظبي الكروية الخمسة “ العين والجزيرة والوحدة وبني ياس والظفرة، التي أقامها مجلس أبوظبي الرياضي، وبرنامج الرعاية الرياضية بالتعاون مع نادي الإنتر الإيطالي، بهدف دعم مسيرة الكوادر الوطنية في المجال التدريبي والتطوير والارتقاء بالمستوى الفني، ومواكبة التطبيقات والخطط الفنية الحديثة لمناهج الأكاديميات الكروية عالمياً. وحضر الحفل لختامي الذي أقيم أمس الأول في القاعة الفضية لنادي أبوظبي الرياضي عارف العواني مدير برنامج الرعاية الرياضية التابع لمجلس أبوظبي الرياضي وماركو مونتي مدير أكاديمية الإنتر إلى جانب 11 مدرباً من الكوادر التدريبية الفنية لأندية أبوظبي التي تخرجت بنجاح وبتأهيل علمي وفني متقدم.

واستعرضت الدورة على مدى خمسة أشهر المنظومة المتكاملة لمجال التدريب الحديث والمتقدم في الخطط والتكتيكات، وتطبيقات الأكاديميات العالمية، وجميع اختصاصاته ومحاوره على جميع مدربي أندية أبوظبي المشاركين، حيث تناولت فلسفة اللعب لقطاع الناشئين بشقيه نشاط التكوين القاعدي من عمر 8 إلى 14 سنة، ونشاط التكوين التنافسي من عمر 14 إلى 20 سنة، إلى جانب محاور التكتيك والتكنيك وإعداد الخطط 1 و2 والإعداد البدني، وتناول شخصية المعد البدني ودور الوسيط في مشروع الوساطة في الخصومات “النزاعات والصراعات”بين اللاعبين والمدربين وإدارات الأندية.

وتعتبر دورة تطوير الكوادر الفنية التي يقيمها مجلس أبوظبي الرياضي وبرنامج الرعاية الرياضية لمدربي أندية أبوظبي واحدة من البرامج والخطوات الفاعلة والهادفة لدعم مسيرة الكوادر التدريبية في أندية أبوظبي واطلاعهم على جميع التطبيقات العالمية الحديثة، وتعزيز تبادل الخبرات مع الأكاديميات الكروية المتقدمة، حيث انطلق العمل بها منذ شهر أكتوبر الماضي، لتتناول جميع الجوانب التي تحيط بالعمل التدريبي الأكاديمي، وذلك ضمن المناهج التكميلية لبرامج اتفاقية التعاون بين مجلس أبوظبي الرياضي ونادي الإنتر، والتي جاءت لتسخر كافة الإمكانيات لدعم الكوادر الوطنية، في مجال التدريب والعمل على مواكبة التطبيقات التدريبية العالمية الحديثة، وفق نهج الأكاديميات الكروية علمياً وميدانياً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا