• الأربعاء 25 جمادى الأولى 1438هـ - 22 فبراير 2017م
  12:23    محكمة تقضي بعدم دستورية انسحاب جنوب أفريقيا من "الجنائية الدولية"     

"القاعدة" تفر من بلدتين يمنيتين خوفا من هجوم وشيك للشرعية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 مايو 2016

عدن (رويترز)

قال سكان محليون إن متشددي تنظيم القاعدة الإرهابي فروا من بلدتين في اليمن، اليوم الخميس، خوفا من التعرض لهجوم وشيك من المقاومة والجيش اليمنيين يدعمها التحالف العربي بقيادة السعودية.

وشوهد عشرات المقاتلين في زنجبار، وجعار أكبر بلدتين بمحافظة أبين بجنوب غرب البلاد، وهم يفرون إلى الريف المجاور.

وكانت القوات اليمنية، مدعومة بالتحالف العربي، أجبرت القاعدة على ترك قاعدتها الرئيسية بمدينة المكلا الساحلية الشهر الماضي وحرمت التنظيم من عوائد يومية تقدر بنحو مليوني دولار من ضرائب الميناء وتهريب الوقود.

وكانت قوات الشرعية قد استعادت السيطرة على مدينة المكلا، كبرى مدن محافظة حضرموت، الشهر الماضي.

وتدخل التحالف العربي في اليمن في 26 مارس العام الماضي بطلب من حكومة اليمن كي تستعيد الشرعية بعد الانقلاب الذي نفذه الحوثيون وحلفاؤهم من أنصار المخلوع علي صالح.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا