• الجمعة 09 رمضان 1439هـ - 25 مايو 2018م

الإمارات تتصدر اليوم الأول للبطولة

منتخبنا يحرز 8 ميداليات في «خليجية» المضمار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 22 فبراير 2013

الشارقة (الاتحاد) - تصدر منتخبنا للدراجات للشباب والرجال قمة بطولة مجلس التعاون الرابعة للمضمار المقامة حاليا بمضمار زايد الدولي بالشارقة بمشاركة 5 منتخبات خليجية، بعدما حصد 8 ميداليات ملونة منها 4 ذهبيات وفضيتين وبرونزيتين، في السباقات الأربعة التي أقيمت مساء أمس الأول مع انطلاقة المنافسات وهي سباقات السرعة والمطاردة الفردية لفئتي الشباب والكبار ليحتكر منتخبنا المركز الأول في الترتيب العام.

وقام إبراهيم عبدالملك الأمين العام للهيئة العامة للشباب والرياضة بتتويج الفائزين بالمراكز الأولى، في حضور أحمد ناصر الفردان أمين عام مجلس الشارقة الرياضي وشبر الوداعي أمين عام اللجنة التنظيمية للدراجات وعدد من أعضاء مجلس إدارة الاتحاد.

وأسفرت نتائج سباقات الشباب عن فوز لاعب منتخبنا أحمد علي ثاني بالمركز الأول لسباق السرعة لمسافة 200 متر ونال الميدالية الذهبية واحتل لاعبنا طلال سودير البلوشي المركز الثاني والميدالية الفضية وحقق الدراج العماني سيف صالح المركز الثالث والميدالية البرونزية.

وحقق لاعبنا الصاعد حمدان عبد الله لقب بطولة سباق المطاردة الفردية لمسافة 3 كم ونال الميدالية الذهبية، فيما حصل على الفضية الدراج القطري أسامة العرياني وحقق لاعب منتخبنا سيف معيوف الكعبي الميدالية البرونزية. وفي سباق المطاردة الفردية للكبار انتزع لاعب منتخبنا للرجال محمد حسن المروي المركز الأول ونال الميدالية الذهبية بعد منافسة قوية ومثيرة مع القطري أحمد بسام البرديني الذي حل ثانيا ونال الفضية فيما حقق نجم الإمارات أحمد يوسف المنصوري المركز الثالث والميدالية البرونزية.

وفي السباق الرابع الخاص بالسرعة الفردية للكبار، حقق أحمد حسن قائد الذهبية عقب فوزه بالمركز الأول بعد منافسة مع نجم سباقات السرعة في المضمار للاعبنا بدر علي ثاني الذي حل ثانيا ونال الميدالية الفضية وحقق القطري خليل الرحمن الميدالية البرونزية بعد فوزه بالمركز الثالث.

وقام أحمد ناصر الفردان وإبراهيم عبد الملك ورؤساء الوفود وأعضاء اللجنة التنظيمية واتحاد الدراجات بتتويج الفائزين وتطويق أعناق نجوم الإمارات بالورود والميداليات الذهبية مع ارتفاع علم الإمارات وعزف السلام الوطني في كافة السباقات التي أقيمت في اليوم الأول.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا