• الجمعة 08 شوال 1439هـ - 22 يونيو 2018م

مع توقف حركة الصيد بسبب اضطراب البحر وارتفاع الأمواج

أسواق أم القيوين وخورفكان خالية من الأسماك بسبب الطقس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 فبراير 2012

سعيد هلال، فهد بوهندي (أم القيوين، خورفكان) - توقفت صباح أمس حركة الصيد في أم القيوين، نتيجة استمرار هبوب رياح شديدة واضطراب البحر وارتفاع الأمواج، ما أدى إلى خلو السوق من معظم الأسماك المحلية، ما عدا سمك «البياح» الذي تم اصطياده من الخور وعرضه بسعر 80 درهماً للمن.

وواصلت أمس الجهات المعنية في الإمارة لليوم الثاني على التوالي تحذيراتها للصيادين بخطورة ارتياد البحر خلال الفترة الحالية، وذلك حفاظاً على سلامتهم من التعرض للخطر، بسبب هبوب رياح شمالية شديدة على الدولة، أدت إلى اضطراب البحر وارتفاع الأمواج من 4 إلى 6 أقدام عند الساحل ووصلت إلى أكثر من ثمانية أقدام في العمق.

وشهد سوق الأسماك بأم القيوين أمس تراجعاً ملحوظاً في أعداد الزبائن، نتيجة انخفاض كمية الأسماك المعروضة في السوق، وعدم توفر أسماك طازجة، التي يبحث عنها المستهلك.

وأوضح حسين الهاجري رئيس جمعية الصيادين في أم القيوين أن كمية الأسماك المعروضة ترتفع وتنخفض حسب حالة الجو، حيث إنه في مثل هذا الطقس تكون الكمية قليلة جداً، ويتم الاعتماد على صيد أسماك الخور لتغطية حاجة المستهلكين في السوق.

وأشار إلى أن معظم الصيادين يتوجهون إلى خور أم القيوين لمزاولة مهنة الصيد، عند هبوب الرياح الشديدة التي تمنعهم من الخروج إلى البحر، مشيراً إلى إن الخور به أسماك كثيرة مثل «البياح» و»الصافي» وغيرها.

وقال حسين الهاجري أن هذه آخر رياح شمالية تشهدها الدولة خلال هذا الموسم، حيث ستستقر الأجواء اليوم وتهدأ الأمواج، لافتاً إلى أن حركة الصيد ستعود لطبيعتها بعد أن تتوقف التحذيرات للصيادين بخطورة ارتياد البحر. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا