• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

شهد احتفال الكلية بمناسبة الذكرى الأربعين لتأسيسها

هزاع بن زايد: خريجو «زايد العسكرية» يتميزون بالعلم والشجاعة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 فبراير 2012

محسن البوشي (العين) - تحت رعاية الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، شهد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، صباح أمس، الحفل الذي نظمته كلية زايد الثاني العسكرية بمدينة العين، بمناسبة الذكرى الأربعين لتأسيسها على يد القائد المؤسس المغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله، في الأول من فبراير عام 1972، حيث رفدت القوات المسلحة بالخريجين المسلحين بالعلم والمعرفة، ووصلت دفعاتها حتى عام 2011 إلى 36 دفعة من المرشحين و27 دفعة من الخريجين الجامعيين.

وقال سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان بهذه المناسبة: "منذ أن أُسست كلية زايد العسكرية في سنة 1972، وهي ماضية بجد وانضباط في برامجها التعليمية وأنشطتها التربوية العسكرية، ساعية إلى نشر الوعي التربوي العسكري، وإعداد وتأهيل ضباط وقادة المستقبل"، مشيراً سموه إلى أنه "بعد مضي أربعين سنة على تأسيس الكلية نجحت بكفاءة في تعميق أسس ومظاهر التربية العسكرية والأكاديمية بين الطلبة والمرشحين، مساهمة بذلك في إعداد خريجين يتميزون بروح العلم والتضحية والشجاعة من أجل الدفاع عن الوطن وحماية مكتسباته".

وأكد سموه أن الكلية، "استطاعت على مدى أربعة عقود أن تمتلك منهجية متكاملة لتنمية الوعي التربوي العسكري، منطلقة من رؤية أسس لها المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، ومكن سبل تطويرها سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، بمتابعة حثيثة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة".

وكان في استقبال سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان لدى وصوله، الفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي رئيس أركان القوات المسلحة، واللواء ركن سالم هلال سرور الكعبي قائد الكلية.

وبدأ الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم واستعراض طابور الطلبة المرشحين، ثم الاستماع إلى كلمة مسجلة للمغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بمناسبة افتتاح الكلية عام 1972، تحدث فيها لأبنائه طلبة الدفعة الأولى مرحباً بهم، ومشجعاً لهم على البذل والعطاء والتضحية من أجل وطنهم دولة الإمارات العربية المتحدة، والسعي إلى تكوين جيش قوي يصون الدولة وترابها.

وتلا ذلك كلمة مسجلة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، التي أعلن فيها افتتاح صرح من صروح البناء ومصنع للرجال، ثم أوصى الطلاب والقائمين على الكلية بالضبط والربط. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا