• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

عرضها الأول مساء اليوم على المسرح الوطني بأبوظبي

«مسرح مصر» تستعيد أمجاد «أبو الفنون» بوجوه شابة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 مايو 2016

تامر عبدالحميد (أبوظبي)

فرقة «مسرح مصر» الشهيرة تقدم عرضها الأول مساء اليوم «الخميس» على خشبة المسرح الوطني في أبوظبي، ضمن جولة عروضها في الإمارات التي تضمن كلا من العاصمة الإماراتية ودبي يومي 6 و7 من الشهر الجاري في مدينة جميرا – قاعة أرينا، وذلك بعد النجاح الكبير الذي حققته الفرقة المسرحية في عروضها المتميزة التي قدمتها في القاهرة والكويت.

وبتنظيم من شركة «كونكت إنترناشيونال أبوظبي» و«الجامعة الأميركية في الإمارات»، عقد الفنان أشرف عبد الباقي مؤتمراً صحفياً مساء أمس الأول في فندق رويال روز أبوظبي، بحضور الكاتب والمخرج نادر صلاح الدين، وبعض مسؤولي «كونكت» والجامعة الأميركية، ومجموعة من الوسائل الإعلامية المحلية، وذلك للكشف عن تفاصيل عرضهم الجديد الذي تم تنفيذه خصيصاً للعرض في الإمارات.

«سوبر ماركت»

وخلال المؤتمر، عبّر عبدالباقي عن سعادته البالغة بالنجاح الكبير الذي حققه «مسرح مصر»، خصوصاً أنه أعاد «أبو الفنون» إلى أمجاده مجدداً، وقال: في الفترة الماضية ضعف المسرح كثيراً، وقل تواجد جمهور خشبة المسرح، بسبب العديد من الأسباب وأهمها قلة النصوص وعدم التسويق الجيد للعمل المسرحي، لكن «مسرح مصر» جاء بأبطاله الشباب والمحترفين في عالم التمثيل والكوميديا ليعيد لأذهان جمهور المسرح الأيام الجميلة لأبو الفنون، واستطاعوا بإبداعاتهم أن يحققوا هذا النجاح الكبير، كاشفاً أنه خصص لجمهور الإمارات عرضاً جديداً يقدمه للمرة الأولى بعنوان «سوبر ماركت»، متمنياً أن ينال إعجاب الجماهير.

وكشف عبد الباقي عن تفاصيل العمل قائلاً: العرض الجديد يدور حول رجل يسرق مبلغا ضخما من المال ويخبئه في محل بقالة صغير، وبعد ان يهرب من السجن يذهب ليبحث عن المال فيجد محل البقالة تحول إلى «سوبر ماركت»، لافتاً إلى أنه لم يتم تحضير فقرة خاصة باللهجة الخليجية، لكنه أكد أن أبطال العرض سوف يقدمون بعض «الإفيهات» بالخليجية حتى يتناسب العرض مع تقديمه في الإمارات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا