• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

قدمها مجموعة من الحرفيين في المجمع الثقافي

الورش التراثية.. نافذة زوار «قصر الحصن» على حـــــرف الماضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 فبراير 2015

أشرف جمعة (أبوظبي)

أشرف جمعة (أبوظبي)

يحتفظ المورث الشعبي المحلي الإماراتي بخصوصيته وهو ما يجعله غاية في الثراء وملهماً لزوار مهرجان قصر الحصن، والاطلاع على تجارب الآخرين عبر ورش تراثية تعليمية يشرف عليها مجموعة من الشباب والحرفيين الذين استطاعوا في إحدى قاعات المجمع الثقافي والذي جمع عدداً من أبناء الزوار فاكتسبت الورش حضوراً خاصاً وجهداً حثيثاً من أجل اكتساب مهارة صناعة الفخار والاطلاع على المكتبة التراثية الصغيرة وتلوين المعالم السياحية والجلوس بين أيدي حرفيات عمل السدو والتلي ورسم الطيور ووضعها في إطار مجسمات وهو ما جعل من الورش التراثية فرصة للالتفاف حول الموروث الشعبي للدولة في مهرجان قصر الحصن.

أقلام ملونة

القاعة المفتوحة بالمجمع الثقافي اتسعت للعائلات والأطفال من مختلف الأعمار حيث ذهب الصغار إلى الورشة المحببة إليهم والتي تتوافق مع ميولهم الخاصة وفي لقطة معبرة جلس ثلاثة أطفال أجانب لممارسة الرسم على إحدى الطاولات وتلوين بعض الأشكال، وقد أكسبت الورشة هؤلاء الصغار الهدوء ومحاولة استخدام الأقلام الملونة بطريقة صحيحة واختيار اللون المناسب لكل جزء في القطع الفارغة.

مكتبة صغيرة

في ركن المكتبة الصغيرة جلست المشرفة بين طفلين لتقرأ لهما بعض القصص المسلية والملونة، إذ تهدف هذه المكتبة إلى أن يشغل الأطفال أوقاتهم في أشياء مفيدة تلائم أعمارهم الصغيرة.. واللافت في ورشة القراءة أنها تجعل هذه الفئة الصغيرة تعتمد على نفسها بعد الخضوع لورشة تدريبية مكثفة بمعاونة إحدى المشرفات التي تعطي الفرصة للأطفال للحديث عن مدى استفادتهم من القصة المقروءة أو المسموعة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا