• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

برلمان تونس يقر المساواة بين الجنسين في الدستور الجديد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 يناير 2014

تونس (أ ف ب) - صادق المجلس الوطني التأسيسي (البرلمان) أمس على فصل في دستور تونس الجديد يقر «المساواة» بين التونسيات والتونسيين في «الحقوق والواجبات» و«أمام القانون»، ما يعطي نساء هذا البلد وضعاً حقوقياً فريداً من نوعه في العالم العربي.

وصوت 159 نائباً من أصل 169 شاركوا في عملية الاقتراع على الفصل 20 من الدستور الذي يقول «المواطنون والمواطنات متساوون في الحقوق والواجبات، وهم سواء أمام القانون من غير تمييز. تضمن الدولة للمواطنين والمواطنات الحقوق والحريات الفردية والعامة، وتهيئ لهم أسباب العيش الكريم». وصوت ضد هذا الفصل سبعة نواب وتحفظ ثلاثة.

وإقرار هذا الفصل هو ثمرة توافق بين حركة النهضة الإسلامية الحاكمة وصاحبة أغلبية المقاعد في البرلمان (90 من إجمالي 217 مقعداً) والمعارضة العلمانية.

وكانت حركة النهضة قدمت في 2012 إلى المجلس التأسيسي مشروع قانون ينص على مبدأ «التكامل» بين الرجل والمرأة عوضاً عن «المساواة». ورأت المعارضة التي نظمت ،وقتئذ، تظاهرات كبيرة احتجاجاً على مشروع القانون، أن عبارة «تكامل» قابلة لأكثر من تأويل وأنها قد تكون مدخلا لضرب المكتسبات الحداثية للمرأة التونسية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا