• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أصغر رئيسة لجنة نسائية

مجد البلوشي: اعتزلت «الطاولة» من أجل تطوير اللعبة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 مايو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

مجد البلوشي، لاعبة منتخبنا لكرة الطاولة منذ 15 سنة، وبطلة الإمارات صاحبة السجل الكبير الحافل بالإنجازات والميداليات الملونة في العديد من المسابقات التي خاضتها سواء على الصعيد المحلي أو الإقليمي، تروي لنا حكايتها مع كرة الطاولة وكيف كانت بدايتها، وما هي أبرز إنجازاتها، وما الأسباب التي دفعتها لاعتزال اللعبة.

جاءت بداية ممارستها للعبة بمحض المصادفة، في عمر التسع سنوات عندما كانت عضواً في نادي سيدات الشارقة، تمارس الرياضات المختلفة التي يوفرها النادي كهواية، وشاءت المصادفة بأن تلتقي والدة مجد بمدربة كرة الطاولة في النادي آنذاك، حيث عرضت عليها بأن تمارس ابنتها كرة الطاولة واحترافها من خلال التدريبات التي يوفرها النادي، فلم يكن هناك أي ممانعة من الفتاة ووالدتها، خصوصاً وأن والدها وأشقاءها يمارسون اللعبة كهواية، وهو ما شجعها لخوض هذه التجربة الناجحة، لتنطلق مجد نحو النجومية من خلال هذه المصادفة الجميلة. وحققت مجد في فترة قصيرة جداً منذ انخراطها باللعبة ميدالية ذهبية في عمر 10 سنوات، عند مشاركتها في بطولة رمضان للجامعات والكليات، حيث كانت أصغر المشاركات في المسابقة، واستطاعت أن تكون ضمن صفوف المنتخب في فترة وجيزة، وحققت العديد من الإنجازات طوال مسيرتها الرياضية، وكانت أبرزها المركز الثالث فردي المركز الثاني للفرق، وكأس أفضل لاعبة في الدورة الرياضية الخليجية السابعة عام 2005 في الشارقة، وحصلت على المركز الثالث فردي في بطولة مجلس التعاون الرابعة للسيدات في 2010 في الدوحة، بالإضافة إلى المركز الثالث للفرق في دورة الألعاب الخليجية الأولى في البحرين 2011، والمركز الثالث فردي والثاني للفرق والثاني زوجي في بطولة الجامعات الآسيوية العربية الثالثة في 2013. وتتجه مجد الآن إلى مسار آخر في اللعبة يختلف عن ما كانت عليه من قبل كلاعبة، وهو المجال الإداري للعبة، بعد أن فازت بالتزكية بمقعد رئاسة اللجنة النسائية في الاتحاد، كأصغر رئيسة لجنة بعمر 24 سنة، وتطمح مجد البلوشي من خلال هذا المقعد إلى تطوير اللعبة للأفضل، حيث قالت: اعتزلت اللعبة التي أعطتني الكثير طوال السنوات الماضية، وحتى أخوض التجربة الإدارية وإدارة أمور اللعبة، كان لابد لي من اعتزالها، وتنص الشروط على عدم ممارسة الاثنين في آن واحد، ولذلك اخترت التحدي الجديد بعد سلسلة من الإنجازات طوال السنوات الماضية.

وأضافت: وجودي إدارية لم يأت من فراغ، حيث إنني أتطلع لوضع كل خبراتي في هذه اللعبة، حيث وجدت أن الساحة الرياضية، وبالذات كرة الطاولة، بحاجة إلى شخصية نسائية على دراية بأمور اللعبة، تدعم السيدات، وتفهم اللاعبات لقيادة اللعبة إلى المسار الصحيح، وتوفير الإمكانات اللازمة من أجل مستقبل أفضل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا