• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

أبوظبي تستضيف المؤتمر الدولي الأول لطب الأجنة الأسبوع الحالي

3 آلاف كبد زرعها «مركز زايد» بكينجز كوليدج

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 فبراير 2015

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

أحمد عبد العزيز (أبوظبي) أجرى مركز زايد لأبحاث زراعة وعلاج الكبد بمستشفى كينجز كوليدج لندن، نحو 3 آلاف عملية زراعة كبد منذ إنشائه في عام 1979 في العاصمة البريطانية، ويستعد المستشفى لعقد مؤتمره الدولي الأول في طب الأجنة والأطفال وأمراض الجهاز الهضمي الأسبوع الحالي في أبوظبي، ويستمر لمدة ثلاثة أيام. جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في مؤسسة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، للإعلان عن المؤتمر الدولي الأول في طب الأجنة وطب الأطفال وأمراض الجهاز الهضمي للأطفال والكبد والتغذية، تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، وبدعم مؤسسة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، وبالتنسيق مع هيئة الصحة أبوظبي. ويشارك في فعاليات المؤتمر أكثر من 250 خبيراً واستشارياً ومتخصصاً من عشر دول. ويتضمن 21 ساعة طبية علمية معتمدة خلال الفترة من 26 &ndash 28 فبراير الجاري في فندق روزوود جزيرة المارية، وسط حي الأعمال المركزي الجديد في أبوظبي. وقال أحمد شبيب الظاهري، مدير عام مؤسسة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية: «إن الشراكة الاستراتيجية للمؤسسة مع مستشفى مستشفى كنجز كوليدج لندن وعياداته في أبوظبي تتجسد في تنظيم مؤتمر أبوظبي الدولي الأول في طب الأجنة». وأضاف أنه بناء على رعاية سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء المؤسسة، وسمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس أمناء المؤسسة، تأتي الشراكة الاستراتيجية في تنظيم هذا المؤتمر الدولي في العلوم الطبية امتداداً للمبادرة الصحية العالمية الأولى للمغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، في تبني ودعم وتمويل إنشاء مركز زايد بن سلطان آل نهيان لأبحاث الكبد عام 1979. ويعتبر مستشفى كنجز كولج لندن واحداً من أكبر المستشفيات البريطانية نشاطاً في مجال البحث العلمي وله شهرة عالمية في مجال طب الأجنة وأمراض الجهاز العصبي والقلب والدم والسرطانات والحوادث. وقال الدكتور عبد الرب حسين صالح، الرئيس المشارك للمؤتمر والمدير الطبي لعيادات كنجز بأبوظبي: «تميزت أبحاث المركز عالمياً، وتجرى في المستشفى أكثر من 200 عملية زراعة كبد سنوية، منها 60% للكبار، و40% للصغار، كما يعالج 200 حالة فشل كبدي سنوياً في قسم العناية المركزة في المستشفى، واستطاعت وحدة زراعة الكبد إنجاز برنامج مستقل للأطفال والكبار، وأنجزت أكثر من 3000 زراعة كبد، ويعتبر هذا أكبر برنامج بأوروبا وبريطانيا». وأضاف أن المستشفى قام بأول عملية زراعة كبد من متبرع حي، من أم لطفلها عام 1994، ومنذ ذلك الحين قاموا بإنجاز 150 عملية زراعة من متبرع حي، وقد جهز المستشفى بفضل دعم الشيخ زايد للقيام بعمليات زراعة الأمعاء للأطفال، وكذلك لعزل وزراعة خلايا البنكرياس لمرضى السكري من النوع الأول. نخبة مميزة من المتحدثين قال الدكتور عبد الرب حسين صالح الرئيس المشارك للمؤتمر، إن نخبة مميزة من المتحدثين سوف تشارك في المؤتمر، الأمر الذي ينعكس إيجابا على أطباء الأطفال عامة وأخصائي الجهاز الهضمي للأطفال وأمراض الكبد خاصة، وكذلك للأطباء المتدربين وحاملي الزمالات وأخصائي طب الأسرة والممارسين العامين وأخصائي التغذية والممرضات، وأعرب عن أمله في أن يكون المؤتمر فرصة للتواصل والتعاون الأكاديمي والطبي في المستقبل. وأشار الدكتور صالح إلى أن من أبرز الموضوعات التي ستناقش بالمؤتمر: طب الأجنة، والتعامل مع صعوبات معالجة الربو والسكري عند الأطفال ومرض الساد عند الأطفال. كما يناقش المؤتمر الحمى لدى الأطفال العائدين من السفر وتسهيل علاج أمراض الكلى للأطفال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض