• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

اختبار «دي إن آيه» للبيع

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 فبراير 2015

نيويورك (أ ف ب)

سمحت السلطات الأميركية أمس الأول الخميس ببيع اختبار للحمض النووي «دي ان آيه» يتيح لمستخدمه معرفة ما أن كان أطفاله مهددين بالإصابة بمرض نادر.

وينتج الاختبار مجموعة «23 اندمي» التي يستثمر فيها عملاق الإنترنت جوجل، والتي منعتها الوكالة الأميركية للأدوية في نوفمبر 2013 من توزيع اختبارات تحدد لمستخدمها الأمراض التي يمكن أن يصاب بها، خاصة السكري والسرطان.

واعتبرت الوكالة حينها أن اختباراً كهذا، يعتمد على عينات من اللعاب من شأنه أن يدفع المستخدمين إلى تناول عقاقير أو إجراء علاجات غير لازمة، أو «إهمال خطر حقيقي» للإصابة بأحد الأمراض التي لم يشر الاختبار إليها. وبذلك، تكون الوكالة الأميركية مع موافقتها على استخدام الاختبار الجديد قد خطت خطوة في اتجاه تشريع هذه الاختبارات.

لكن هذا الإجراء يبقى محدوداً، إذ أن الاختبار الذي وافقت عليه، لا يتعلق بالأمراض التي قد تصيب المستخدم، بل بإمكانية إصابة أولاده بمرض واحد نادر هو مرض بلوم.

ويؤدي هذا المرض إلى تأخر النمو، والعقم عند الرجال، ورفع احتمال الإصابة بأمراض سرطانية. وقالت الوكالة في بيان إنه «في ظروف كثيرة، لا يحتاج الشخص إلى مراجعة طبيب لمعرفة معلومات شخصية عن الجين الخاص به». وأضافت «هذه الاختبارات تعلم المستخدمين حول تغييرات محتملة قد تطرأ على جيناتهم، بحيث يمكن أن تنتقل إلى أولادهم».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا