• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الهلال يتأهل مع تراكتور

الجزيرة ينهي مشاركته الآسيوية بخسارة من باختاكور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 مايو 2016

طشقند (الاتحاد)

أنهى الجزيرة مشاركته في بطولة دوري أبطال آسيا أمس بخسارة كبيرة (0/ 3) أمام باختاكور الأوزبكي في اللقاء الذي جمع بينهما على ملعب باختاكور بالعاصمة الأوزبكية طشقند في ختام مباريات المجموعة الثالثة من دوري المجموعات. ليودع الجزيرة البطولة وفي رصيده نقطة واحدة، حصيلة تعادل وحيد على ملعبه أمام الهلال السعودي، و5 خسائر.

ورغم فوز باختاكور بثلاثة أهداف مقابل لا شيء إلا أنه ودع هو الآخر البطولة، حيث توقف رصيده عند 10 نقاط، فيما تأهل الهلال السعودي الذي فاز على تراكتور سازي 2/ 1 في المركز الثاني برصيد 11 نقطة، خلف فريق تراكتور صاحب صدارة المجموعة ب 12 نقطة.

بدأت المباراة بهجوم ضاغط من الفريق الأوزبكي، الذي استغل عاملي الأرض والجمهور، ولم تمض سوى 12 دقيقة حتى سجل سورخوف برديف هدف فريقه الأول من متابعة لتسديدة قوية سقطت فيها الكرة من يد الحارس خالد السناني لتجد قدم برديف ومنها إلى الشباك مباشرة.

تواصل هجوم الفريق الأوزبكي، وبقيت محاولات الجزيرة معتمدة على الهجمات المرتدة فقط، حتى سجل فريق باختاكور الهدف الثاني بالدقيقة 23 عن طريق تيمور تاليبوف، من ضربة حرة مباشرة مواجهة لمرمى الجزيرة سددها قوية محكمة، ومرت باقي الدقائق من الشوط الأول بمحاولات إضافية من باختاكور، ومضادة من الجزيرة، تعرض خلالها ظهير الجزيرة الأيسر سعيد حزام للطرد نتيجة حصوله على البطاقة الصفراء الثانية في الدقيقة 40، ليكمل فريقه اللقاء في ظل النقص العددي.

ومع بداية الشوط الثاني نظم الجزيرة صفوفه، ولجأ إلى التنظيم الدفاعي بأكبر عدد من اللاعبين، فيما كثف فريق باختاكور هجماته، لكنها كانت تفتقد دائماً إلى اللمسة الأخيرة، فيما أهدر سالم علي لاعب وسط الجزيرة فرصة هدف، بتسديده قوية خارج المرمى من منطقة الجزاء.

ونتيجة للهجوم المتواصل من صاحب الأرض والجمهور نجح اللاعب ماشاريبوف في تسجيل الهدف الثالث بالدقيقة 80 من اللقاء، في أول استغلال للنقص العددي في الجزيرة، الذي لعب 40 دقيقة بعشرة لاعبين، وبعد الهدف حصل اللاعب الأوزبكي كيليتشيف على البطاقة الحمراء مباشرة نتيجة الخشونة الزائدة مع البديل محمد جمال، لينتهي اللقاء بتلك النتيجة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا