• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  01:57    وزير الدفاع البريطاني: السعودية لها الحق في الدفاع عن نفسها ضد الهجمات    

وفاة طفلة سقطت من الطابق الـ7

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 مايو 2016

أحمد مرسي (الشارقة)

توفيت طفلة من الجنسية الباكستانية، تبلغ من العمر 3 أعوام؛ إثر سقوطها من شرفة بالطابق السابع من بناية في منطقة المجاز بالشارقة، بينما نقلت والدتها للمستشفى بعد أن أصيبت بإغماء جراء الحادث.

وتلقى مركز شرطة البحيرة في الشارقة بلاغاً بالواقعة صباح أمس، وعليه توجه فريق للموقع وتبين سقوط الطفلة (ن . إ . ح . خ)، وأنه بعد نقلها عبر سيارة الإسعاف الوطني لمستشفى القاسمي بالإمارة، تأكدت وفاتها، بينما قامت سيارة أخرى للإسعاف الوطني بنقل الأم لمستشفى الكويت، حيث تم إسعافها، وخرجت من المستشفى ظهر أمس.

وباشرت شرطة الإمارة التحقيق في الواقعة مع أهل الطفلة للتعرف إلى الأسباب التي أدت لسقوطها، وملابسات الحادث، كما أمر وكيل النيابة بإحالة جثتها للمختبر لتحديد أسباب الوفاة، ومن ثم استخراج إذن دفن الجثمان.

وقد تكررت حوادث سقوط الأطفال من علو خلال الفترات الماضية، حيث سجلت الأرقام الصادرة عن القيادة العامة لشرطة الشارقة، 7 حالات وفاة لسقوط أطفال من علو شهدتها الإمارة خلال عام، من بينها حادث سقوط طفلة من الجنسية السورية تبلغ من العمر أربعة أعوام من شرفة بالطابق الثامن من بناية في منطقة التعاون بالشارقة، ووفاة طفلة من الجنسية التشادية تبلغ من العمر عامين إثر سقوطها من شرفة شقة بالطابق الخامس في منطقة التعاون أيضاً.

كما توفيت طفلة من الجنسية الهندية تبلغ من العمر ست سنوات إثر سقوطها من شرفة شقة بالطابق الخامس عشر من برج سكني بمنطقة التعاون أيضاً، وطفلة من الجنسية الإيرانية تبلغ من العمر عامين إثر سقوطها من شرفة شقة بالطابق الرابع عشر من برج بمنطقة الممزر، وتوفيت طفلة عربية، تبلغ من العمر 14 شهراً، متأثرة بإصابات تعرضت لها إثر سقوطها من بلكونة بالطابق الثالث من بناية سكنية في منطقة مويلح بالشارقة.

وأطلقت القيادة العامة لشرطة الشارقة، مؤخراً، حملة توعوية موسعة حول ظاهرة سقوط الأطفال من الأماكن العليا تحت شعار «حياتهم مسؤوليتكم.. وتوعيتكم مسؤوليتنا»، تهدف إلى توعية أفراد الجمهور، خصوصاً أولياء الأمور من اتخاذ الاحتياطات الوقائية كافة المتبعة داخل المنازل.

واعتبرت القيادة تلك الحوادث ظاهرة، مطالبة أولياء الأمور وملاك العقارات بالأخذ بعين الاعتبار الدور الوقائي المفروض عليهم حتى لا تتزايد أعداد الأطفال الذين يسقطون ضحية لمثل هذه الحوادث المأساوية، فالأمن والسلامة داخل المنزل من المشكلات المهمة التي يواجهها الآباء والأبناء، من أهمها عدم وضع الكراسي أو الطاولات قرب النوافذ أو الشرفات أو تحتها والتأكد من إغلاق فتحات النوافذ بواسطة نظام حماية.

كما أصدرت القيادة دراسة شرطية أوصت خلالها بتشكيل فريق عمل مشترك بين كل من الإدارة العامة للدفاع المدني ودائرة التخطيط والمساحة وبلدية الشارقة بالقيام بحملات توعوية وتفتيشية لجميع المباني السكنية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض