• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

اللقاء تناول في بروكسل ظاهرة الإرهاب وقضايا الاستقرار والأمن والتنمية

القبيسي تبحث مع مجموعة الصداقة البرلمانية الأوروبية الإماراتية تعزيز التعاون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 مايو 2016

بروكسل (وام)

أكدت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، أهمية التعاون المشترك بين المجلس ومجموعة الصداقة البرلمانية الإماراتية في البرلمان الأوروبي في ظل التحديات المتزايدة التي تشهدها دول منطقة الشرق الأوسط من تفشٍ للإرهاب والمنظمات الإرهابية إلى عدم الاستقرار السياسي في بعض البلدان العربية.

وقالت: «إننا في الإمارات نتشاطر مع إقليمنا اهتماماته وبواعثه للاستقرار والأمن والتنمية»، جاء ذلك خلال مأدبة غداء لمجموعة الصداقة البرلمانية الأوروبية - الإماراتية في مقر البرلمان الأوروبي ببروكسل بحضور كل من عبدالعزيز الزعابي النائب الثاني لرئيس المجلس الوطني، وعلي جاسم وعفراء البسطي، وعزا سليمان، وسعيد الرميثي، والدكتور سعيد المطوع، والدكتور محمد المحرزي أعضاء المجلس وعبدالرحمن الشامسي الأمين العام للشؤون التشريعية والبرلمانية، وسليمان حامد سالم المزروعي رئيس بعثة الدولة لدى الاتحاد الأوروبي سفير الدولة لدى المملكة البلجيكية.

فيما ترأس لوبيز استوري وايت رئيس مجموعة الصداقة الأوروبية الإماراتية في البرلمان الأوروبي، الجانب الأوروبي في مجموعة الصداقة البرلمانية الإماراتية.

من جانبهم، رحب أعضاء مجموعة الصداقة الأوروبية الإماراتية في البرلمان الأوروبي برئيسة المجلس الوطني الاتحادي والوفد المرافق لها، مؤكدين أهمية الزيارة التي ساعدت في توضيح الكثير من المواضيع من خلال اللقاءات المتعددة مع المسؤولين ورؤساء الأحزاب في البرلمان الأوروبي.

وكانت معالي الدكتورة أمل القبيسي عبرت، خلال اللقاء، عن شكرها وامتنانها لدور أعضاء المجموعة في دعم أطر الاتصال والتفاهم بين دولة الإمارات وأعضاء البرلمان الأوروبي. وقالت: «نقدر أنشطتكم الداعمة لتعزيز العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات والاتحاد الأوروبي ومؤسساته في مختلف المجالات الاقتصادية والاستثمارية والتجارية، وكذلك ما يتعلق بأبعاد السياسة الخارجية وسياسات الاستدامة البيئية». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض