• الأحد 09 جمادى الآخرة 1439هـ - 25 فبراير 2018م

فريق خاص لرصد المخالفين وإحالتهم للقضاء

انخفاض حوادث المسكرات بدبي بنسبة 73% العام الماضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 يناير 2013

محمود خليل (الاتحاد)

نجحت حملات الضبط والتوعية التي نفذتها شرطة دبي على مدار العام الماضي بخفض الوفيات الناتجة عن القيادة تحت تأثير المسكرات بنسبة 73% بعد ان ارتفعت في وقت سابق من العام قبل الماضي الى نحو 500%، فيما اكد اللواء محمد سيف الزفين ان ادارة المرور بالامارة ستواصل حملاتها في هذا الجانب طوال العام الجاري كاشفا عن تشكيل فريق خاص لرصد هذا النوع من المخالفات وذلك للقضاء على حوادث المسكرات بالامارة.

وقال اللواء محمد سيف الزفين مدير الإدارة العامة للمرور بشرطة دبي إن الحوادث المرورية التي تسببت بها القيادة تحت تأثير المسكرات بلغت خلال العام الماضي، 295 حادثا، تسببت في وفاة 4 أشخاص، وإصابة 4 آخرين إصابات بليغة، و26 متوسطة، و63 بسيطة، وتضررت خلالها 517 مركبة، مشيراً إلى أن 216 حادثاً وقعت بسبب المسكرات، أثناء فترة الليل، فيما شهدت فترة النهار وقوع 79 حادثاً من هذا النوع، وتم تسجيل 59قضية تضمنت وقوع إصابات، و295 قضية من دون إصابات.

وبين اللواء الزفين أن عدد السائقين الذين اصيبوا جراء هذا النوع من الحوادث بلغ 51 سائقا، فيما اصيب كذلك 39 راكبا و7 مشاة.

وأوضح أن الفترة ذاتها من العام 2011 شهدت وقوع 327 حادثا من هذا النوع أسفرت عن وفاة 15 شخصا وإصابة 7 بإصابات بليغة، و20متوسطة، و50 بسيطة، وتضررت جراءها 577.

وقال مدير الإدارة العامة للمرور بشرطة دبي إن 246 حادثا بسبب المسكرات في العام 2011 وقعت ، خلال فترة الليل، فيما وقع 81 حادثا خلال النهار، وتم تسجيل 58 قضية تتضمن إصابات و269 بلا إصابات، لافتا الى ا ن عدد السائقين المصابين جراء قيادتهم وهم مخمورون بلغ 56 سائقا اما الركاب الذين اصيبوا جراء هذا النوع من الحوادث 33 راكبا و3 مشاة.

وعزا اللواء الزفين الانخفاض الذي شهدته الحوادث الناتجة عن المسكرات وما يترتب عليها من خسائر بالارواح والممتلكات الى حملات الضبط والتوعية والتشدد بتطبيق القانون. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا