• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

المجلس يحقق خطوات مهمة في التنقيب وتسجيل الآثار

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 فبراير 2015

أبوظبي (الاتحاد)

قال محمد خميس المهيري المدير العام للمجلس الوطني للسياحة والآثار «حققنا خطوات مهمة جداً، في التنقيب وتسجيل الآثار وتسجيل المواقع الأثرية وترميمها، ومشروع القانون الاتحادي لحماية الآثار، والكثير من الأنشطة والورش في مجال الآثار وإطلاق السجل الوطني للآثار». وأطلق المجلس قبل أيام مشروع السجل الوطني للآثار في خطوة جديدة وغير مسبوقة لتسجيل الآثار الإماراتية بالوصف الدقيق لكل أثر مع صورته، وتسجيلها بأرقام كبداية لتسجيل الآثار الإماراتية دولياً وحمايتها.

وتم تسجيل أكثر من 3100 أثر حتى الآن، وستستمر عملية التسجيل للآثار الإماراتية حتى نصل إلى تسجيل كل أثر موجود في الدولة، وهذا المشروع هو أول تجميع للآثار الإماراتية وسيستفيد منه الباحثون وخبراء الآثار، وكذلك عمليات حماية الآثار وترميمها.

وأكد المهيري: «نهدف بشكل أساسي إلى أن تكون الإمارات الوجهة السياحية الرائدة إقليمياً وعالمياً، وذلك من خلال توحيد الجهود بين الهيئات السياحية على مستوى الدولة، وبناء علاقات سياحية قوية مع مختلف دول العالم، والتعاون معها من جانب، ومع المنظمة العالمية للسياحة من جانب آخر حتى نعمل على تطوير صناعة السياحة في الإمارات». وأضاف: «نعمل على تعزيز مكانة الآثار كموروث حضاري وتعريف الأجيال الجديدة بها لأنها ثروة لكل الأجيال القادمة، ونحن على أعتاب مرحلة جديدة في قطاع الآثار بعد صدور قانون حماية الآثار».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا