• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

المؤشرات الفنية للأسهم تواصل تحركها الأفقي خلال تداولات الأسبوع

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 فبراير 2015

أبوظبي الاتحاد

أبوظبي (الاتحاد)

تستمر المؤشرات الفنية لأسواق الأسهم في تحركها الأفقي في ذات النطاق الضيق، الذي تتداول عليه منذ بداية الشهر الحالي، وسط توقعات بأن يعاود سوق أبوظبي للأوراق المالية اختبار مستوى 4700 نقطة وسوق دبي المالي 3900 نقطة خلال تداولات الأسبوع الحالي.

وأغلق سوق العاصمة نهاية الأسبوع الماضي عند مستوى 4668 نقطة بارتفاع أسبوعي نسبته 0,90%، وقال أسامة العشري، عضو جمعية المحللين الفنيين- بريطانيا، إن مؤشر سوق العاصمة لا يزال يحتفظ بتداوله في منطقة تداول معتدلة المخاطر، واتسمت تداولاته خلال الأسبوع الماضي بالضعف.

وأضاف أن التوقعات مع استهداف السوق لمستويات المقاومة القريبة، مع الإحاطة بضرورة نجاحه في تجاوز مستوى المقاومة الرئيسي عند 4790 نقطة، صعوداً لتجاوز المخاطر، غير أن مجرد استمرار تداوله قربها، يوحى بالتفاؤل، موضحاً أن السوق لم يتعرض بعد لمناطق الدعم، لذا ينصح بالتخلى عن التشاؤم طالما بقى المؤشر على تداوله في المستويات الحالية، خصوصاً أنه لم يتعرض بعد لمناطق الدعم الخطرة، بدءاً من مستوى الدعم الرئيسي موضوع الخطر عند 4278 نقطة.

وأفاد العشري بأن خرائط اتجاه السوق على المديين القصير والمتوسط ما زالت تعطى إشارات إيجابية، ومستهدفات صعود جديدة بنسب قد تتجاوز 15% صعوداً، بالنسبة لبعض أسهم قطاعات العقارات والاستثمار والبنوك، مما سينعكس أثره إيجاباً على المؤشر، الذي يتداول باستقرار في المناطق الحالية.

وأغلق سوق دبي المالي نهاية الأسبوع عند مستوى 3857 نقطة، بانخفاض نسبته 1,1%، وتعرض السوق لموجة بيع مكثفة منتصف الأسبوع تراجع معها بأكثر من 3%، وتخلى من جديد عن مستوى 3900 نقطة، التي فشل السوق أكثر من مرة في البقاء فوقها.

وبحسب التحليل الفني، يتوقع أن يعاود السوق اختبار مستوى 3900 نقطة من جديد، في حال استمرت عمليات الشراء الانتقائية للأسهم القيادية ذات الوزن الثقيل في المؤشر إلى جانب أن السوق لا يزال يتداول ضمن نطاق ضيق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا