• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تمبرل: الإمارة مقصد مميز للسياح حول العالم

«الخالدية بالاس ريحان»: معارض أبوظبي ترفع إشغالات الفنادق

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 فبراير 2015

أبوظبي الاتحاد

أبوظبي (الاتحاد)

أكد مارك تمبرل، المدير العام لفندق الخالدية بالاس ريحان، أن المعارض والفعاليات التي تستضيفها إمارة أبوظبي تساهم في زيادة معدلات الإشغال الفندقي، خلال فترة انعقاد الحدث، بنسبة مرتفعة، ومنها «القمة العالمية لطاقة المستقبل»، و«معرض ومؤتمر الدفاع الدولي أيدكس»، والمعارض الصحية والتسويقية والعقارية، ومعارض الإلكترونيات والتكنولوجيا.وأضاف في بيان صحفي أمس، أن المعالم والمنشآت السياحية الجديدة التي تنفذها إمارة أبوظبي تعزز الإشغال الفندقي ونمو القطاع بوتيرة متسارعة، إضافة إلى توسع شركة الاتحاد للطيران في وجهاتها وأسطولها.

وأشار إلى أن روتانا التي يتبعها الخالدية بالاس ريحان تدير حالياً أكثر من 100 فندق في الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا وأوروبا الشرقية مع خطة انتشار واسعة في المستقبل.

وقال تمبرل: «إن أبرز نقاط قوة مدينة أبوظبي في مجال السياحة، والتي تضمن تميّزها إقليمياً ودولياً هي أن غالبية السياح الذين يزورون أبوظبي تجذبهم ثقافة المدينة، بالإضافة إلى طبيعتها وقطاع الترفيه فيها، فكل زائر يود زيارة مسجد الشيخ زايد الكبير الذي يعد أحد أكبر وأجمل المساجد في العالم، حيث يشكل مقصداً سياحياً بامتياز لاحتوائه على أكبر سجادة في العالم، إلى جانب هندسته المعمارية الفريدة من نوعها».

وتابع: «إن أبوظبي أصبحت منطقة جذب لمختلف الجنسيات في العالم، بسبب تصاميم المدينة المعمارية، ونمط الحياة فيها وأماكن الإقامة، وهي مدينة يسهل الوصول إليها بوسائل المواصلات الجوية والبرية والبحرية».

وأكد، أن سوق أبوظبي أضحى من الأسواق المهمة سياحياً على مستوى المنطقة والعالم، مشيراً إلى أن أبوظبي نجحت في تعزيز موقعها على خريطة السياحة العالمية، وذلك بفضل جهود هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، وتضافر جهود شركائها، خاصة الاتحاد للطيران، ومركز أبوظبي للمعارض، ومكاتب السفر والسياحة.

وتابع: «تضم إمارة أبوظبي حالياً، العديد من مشاريع الجذب السياحي، من أبرزها عالم فيراري وياس ووتر ورلد وياس مول، إلى جانب قرب اكتمال بناء مجموعة من المتاحف العالمية المعروفة، ما يعزز من مكانة أبوظبي كوجهة ثقافية رئيسة في المنطقة».

وأكد تمبرل، أن الإمارة أصبحت إحدى أبرز الوجهات السياحية في فصل الشتاء، وتحفل المدينة بالعديد من الفعاليات والأماكن السياحية والحضارية التي لا تكتمل الزيارة إليها من دون المرور عليها.

وقال تمبرل: «إن الفندق حقق أداءً قوياً منذ افتتاحه قبل أربع سنوات»، متوقعاً أن يتواصل هذا الأداء بشكل أفضل خلال العام الجاري، مع دخول مزيد من المشاريع السياحية إلى أبوظبي، وبخاصة افتتاح متحف اللوفر وغوغنهام، وعدد من المرافق الجديدة خلال الفترة القليلة المقبلة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا