• الجمعة 07 جمادى الآخرة 1439هـ - 23 فبراير 2018م

عودة شافيز

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 فبراير 2013

خوان فوريرو - واشنطن

إميليا دياز - كركاس

قام شافيز بعودة مفاجئة إلى وطنه يوم الاثنين بعد فترة نقاهة دامت 10 أسابيع في كوبا عقب عملية جراحية للسرطان الذي أصيب به، وغياب طويل كان قد أثار شكوكاً بين خصومه وحتى بين بعض أنصاره حول من يدير الدولة الغنية بالنفط.

وأعلن شافيز عبر «تويتر» بعد أن حط في كاركاس: «لقد عدنا إلى الوطن»، مضيفاً «الحمد لله، والشكر لك أيها الشعب العزيز!».

وصول الرئيس إلى كاراكاس خلال الساعات الأولى من الصباح، سببها على ما يبدو وقف مشاعر السخط والغضب المتزايدة من قبل زعماء المعارضة المنتقدين للسرية المحيطة بالوضع الصحي لتشافيز، والشك والارتياب في ما يقوله مسؤولون حكوميون رفيعون من أن الرئيس الفنرويلي يشارك في القرارات اليومية لحكومته.

وقال وزير الإعلام، الذي بدا مبتهجاً، على التلفزيون الرسمي للدولة: «منذ الساعات الأولى لليوم عرف الناس الحقيقة، مثلما قالها الرئيس نفسه»، مضيفاً «القائد هنا. لقد عاد. لقد عاد. لقد عاد». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا