• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

أول عربي يتوج باللقب

«الملك محرز» صانع الفرح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 مايو 2016

أبوظبي(الاتحاد)

إذا كان تاريخ الكرة الإنجليزية سيتوقف طويلاً أمام معجزة ليستر سيتي ذلك الفريق الذي بدأ الموسم وحظوظه للفوز بالدوري في مكاتب المراهنات من 1-5000، فإن تاريخ الكرة العربية سيدون اسم الجزائري رياض محرز بحروف من ذهب في سجلات الفخر الكروي، بعد أن رفع رأس الكرة العربية عالياً في سماء أقوى دوري في العالم، وبات أول لاعب عربي يتوج بلقب البريمير ليج مع ليستر سيتي، وأول لاعب عربي يفوز بجائزة أفضل لاعب في استفتاء رابطة الدوري الإنجليزي.

لم يتصور أحد أن الشاب الجزائري الذي انتقل في يناير عام 2014 من لو هافر الفرنسي إلى ليستر سيتي مقابل 500 ألف يورو سيتحول اليوم إلى نجم الشباك الأول في الكرة الإنجليزية، وتتسابق عليه أكبر الأندية الأوروبية حتى وصل ثمنه إلى 20 مليون يورو في سوق الانتقالات.

قصة نجاح رائعة سطرها «الملك محرز» بالإصرار والحماس والموهبة والتألق، وساهم بأهدافه وتمريراته في قيادة «ثعالب ليستر » للفوز بأول لقب في دوري في تاريخ النادي، حيث شارك في 35 مباراة بالدوري سجل خلالها 17 هدفاً، وصنع 10 أهداف، وتألق في مركز الجناح الأيمن وصنع السعادة والفرح لجماهير لم تذق طوال حياتها طعم الفرح.

ولد رياض محرز في فرنسا يوم 21 فبراير من عام 1991، وبدأ رحلته مع الكرة في صفوف نادي كيمبر عام 2009، وانتقل إلى لوهافر ولعب 66 مباراة سجل خلالها 10 أهداف، وانتقل يوم 11 يناير من عام 2014 إلى صفوف ليستر سيتي، وفي الخامس من أغسطس 2015 جدد عقده مع «الثعالب» حتى عام 2019.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا