• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«أدنوك» تشارك في مؤتمر تكنولوجيا الحقول البحرية بالولايات المتحدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 مايو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تشارك شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» ومجموعة شركاتها بفعالية في مؤتمر ومعرض تكنولوجيا الحقول البحرية 2016 الذي افتتح أمس في مدينة هيوستن بولاية تكساس الأميركية.

وتأتي مشاركة «أدنوك» ومجموعة شركاتها في هذا الحدث العالمي المهم الذي يستمر حتى الخامس من مايو الجاري، ضمن جهود ومبادرات «أدنوك» لمواكبة الاتجاهات الحديثة في قطاع النفط والغاز، حيث يمثل هذا المحفل العالمي فرصة لتبادل الخبرات والاستفادة من النقلة النوعية التي يشهدها العالم في مجال التكنولوجيا في تطوير قطاع النفط والصناعات البتروكيماوية.

وتسجل «أدنوك» حضوراً مميزاً في مؤتمر ومعرض تكنولوجيا الحقول البحرية 2016 بوفد كبير يضم عدداً من الرؤساء التنفيذيين وكبار المسؤولين في شركات المجموعة، فضلاً عن جناح مميز تعرض من خلاله أنشطتها ومجموعة شركاتها الـ 21.

وشاركت باربرا ليف السفيرة الأميركية لدى دولة الإمارات العربية المتحدة في قص الشريط، إيذاناً بافتتاح جناح «أدنوك»، بحضور خلود الشامسي القنصل العام لدولة الإمارات في ولاية تكساس بالإنابة، وعلي خليفة الشامسي مدير دائرة الاستراتيجية والتنسيق في «أدنوك»، وسيف أحمد الغفلي، الرئيس التنفيذي لشركة الحصن للغاز، إلى جانب عدد من كبار المسؤولين من «أدنوك» ومجموعة شركاتها ووفود الدولة المشاركة في المعرض.

وقد اجتذب جناح الشركة في اليوم الأول للفعالية أعداداً كبيرة من الزوار من مختلف الشركات متعددة الجنسيات من العديد من دول العالم، حيث تم اطلاعهم على مشاريع وخطط الشركة الحالية والمستقبلية.

وعلى هامش مؤتمر ومعرض تكنولوجيا الحقول البحرية 2016، استضافت «أدنوك» حفل عشاء للوفود المشاركة، حضرته وفود الدولة وكبار ممثلي الشركاء المساهمين، ووفود «أدنوك» وعدد من الضيوف من القطاعات المختلفة في هيوستن. كما حضر وفد الشركة حفل عشاء أقامته غرفة التجارة الثنائية الأميركية العربية، حيث التقى الوفد كبار المسؤولين في الحكومة الأميركية والشركات الرائدة في مجال النفط والغاز.

وتشارك «أدنوك» في هذه الفعالية العالمية هذا العام تحت شعار «بناء مستقبل مستدام عبر التنمية البشرية والابتكار»، في إطار سعي الشركة لمواكبة أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا في صناعة النفط والغاز، خاصة في القطاع البحري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا