• الثلاثاء 06 رمضان 1439هـ - 22 مايو 2018م

تباطؤ إنفاق الشركات يعوق خطة إنعاش الاقتصاد

العجز التجاري في اليابان يرتفع 10% إلى 17 مليار دولار خلال الشهر الماضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 فبراير 2013

طوكيو (د ب أ، رويترز) - أعلنت الحكومة اليابانية أمس إن العجز التجاري للبلاد، ارتفع بنسبة 10% ليصل إلى 1,63 تريليون ين (17,4 مليار دولار) في يناير الماضي، مقارنة بيناير 2012، وهي أكبر نسبة عجز تجاري شهري تسجلها البلاد على الإطلاق.

وارتفعت الصادرات اليابانية بنسبة 6,4% في يناير على أساس سنوي إلى 4,8 تريليون ين في أول زيادة خلال ثمانية أشهر، في حين زادت الواردات بنسبة 7,3% إلى 6,43 تريليون ين، بحسب ما ذكرته وزارة المالية في تقرير أولي.

وترجع زيادة الواردات بصورة أساسية إلى التوسع في استيراد الوقود لتشغيل محطات الطاقة الحرارية نتيجة تراجع الاعتماد على المفاعلات النووية منذ كارثة محطة فوكوشيما النووية عام 2011 بحسب تقرير وزارة المالية اليابانية. كان حادث انصهار مفاعلات في محطة فوكوشيما بسبب كارثة الزلزال المدمر وأمواج المد العاتية (تسونامي) التي ضربت شمال شرق اليابان في مارس 2011 أدى إلى وقف تشغيل 50 مفاعلا نوويا في اليابان.

وزادت واردات اليابان من النفط بنسبة 5,9% في يناير الماضي مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي لتصل إلى 1,1 تريليون ين في حين زادت واردات الغاز الطبيعي المسال بنسبة 11,4% إلى 606,8 مليار ين. وبلغ العجز التجاري لليابان مع الصين الشهر الماضي 654,6 مليار ين وهو أكبر عجز تجاري لطوكيو مع ثاني أكبر اقتصاد في العالم. وزادت واردات اليابان من الصين بنسبة 6,5% إلى 1,42 تريليون ين نتيجة زيادة الطلب الياباني على الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر وأشباه الموصلات وغيرها من الإلكترونيات المصنوعة في الصين.

وزادت صادرات اليابان إلى الصين بنسبة 3% إلى 762,9 مليار ين خلال يناير الماضي. وتراجعت الصادرات اليابانية للاتحاد الأوروبي بنسبة 4,5% إلى 508,1 مليار ين في تراجع للشهر السادس عشر على التوالي، في حين زادت الصادرات إلى الولايات المتحدة بنسبة 10,9% إلى 839,8 مليار ين. وكانت حكومة طوكيو قالت الأسبوع الماضي إن اقتصاد اليابان انكمش بنسبة 0,4% خلال الربع الممتد بين أكتوبر وديسمبر، وذلك للربع الثالث على التوالي.

وجاءت نسبة الانكماش أقل كثيرا من نسبة توسع متوقعة بنسبة 0,5% بحسب صحيفة “نيكي” اليومية. وتراجع إجمالي الناتج المحلي للبلاد في ذلك الربع بنسبة 0,1% مقارنة بالربع السابق، بحسب الحكومة. وارتفع إنفاق المستهلكين الذي يمثل نحو 60% من إجمالي الناتج المحلى بنسبة 0,4% وذلك بعدما انكمش بنسبة 0,5% خلال الربع الممتد من يوليو إلى سبتمبر. وتراجع إنفاق رأس المال المجمع بنسبة 2,6% مقارنة بنسبة 3,6% خلال فترة من يوليو إلى سبتمبر الماضيين وارتفع الإنفاق الحكومى بنسبة 1,5٪ ولكن أقل من نسبة ٪2,5 التي تم تسجيلها في الربع السابق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا