• الاثنين 29 ذي القعدة 1438هـ - 21 أغسطس 2017م

قمة «آي. دي. سي» تختتم فعالياتها بالفجيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 فبراير 2012

الفجيرة (الاتحاد)- اختتم مؤتمر قمة «آي. دي. سي لمديري تكنولوجيا المعلومات في الشرق الأوسط 2012» فعالياته امس في منتجع «لو ميريديان العقة بيتش ريزورت» في الفجيرة.

وشهدت القمة التي أقيمت فعالياتها على مدى يومين، مشاركة ما يزيد عن 150 من مستخدمي وقالت شركة «آي. دي. سي» خلال جلسة نقاش ان تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الأكثر نفوذا في المنطقة لمناقشة التحديات الناشئة والفرص المتاحة أمام مديري تكنولوجيا المعلومات في منطقة الشرق الأوسط.

وأضافت تحظى سياسات تخفيض التكاليف وتجاوز التعقيدات وتعزيز عائدات الاستثمار وقيمة الأعمال باهتمام متزايد باعتبارها من أهم العوامل المؤثرة في عملية صنع القرار في ظل استمرار الشركات ومؤسسات الأعمال في الاستثمار بالمفاهيم التكنولوجية الحديثة.

وإلى جانب جلسة النقاش، تخلل اليوم الختامي من القمة 4 جلسات حوار بعنوان «التقارب بين قطاع الاتصالات والإعلام في عصر الحوسبة السحابية» من تقديم شركة «هواوي تكنولوجيز»، و»كفاءة مركز البيانات: التركيز على الموثوقية وقابلية الإدارة» بمشاركة كل من «شنايدر إلكتريك» و«مبادلة»، و«ال استفادة من قوة تحليلات الأعمال» من تقديم شركة «اس ايه بي» و«الإمارات لتموين الطائرات»، واستكشاف أفضل الممارسات المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات في الشرق الأوسط» من تقديم «إم.بي.سي» و«الحرس الملكي» و«الخطوط الجوية السعودية».

وقال جيوتي لالشانداني، نائب الرئيس والعضو المنتدب لمؤسسة «آي. دي. سي» في الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا «سيبقى التركيز الأكبر في مجال الاستثمار على عوامل التغيير في قطاع التكنولوجيا، مثل البيئة الافتراضية، والتقنيات السحابية، والاتصال عن بعد، والبيانات الكبيرة والحوسبة السحابيّة وتقنيات التحليل والتواصل الاجتماعي».

وأضاف «مما لا شك فيه، هناك العديد من الفرص المتاحة لاعتماد التكنولوجيات والإستراتيجيات الجديدة التي من شأنها تعزيز أداء الأعمال، ولكن لا بد من الإشارة هنا أيضاً إلى التحديات الكبيرة المصاحبة لها والواجب معالجتها، سيما من حيث الصعوبة في استخدامها وإدارتها والمهارات ذات صلة. ومن هذا المنطلق، حرصنا في هذه القمة على توفير بيئة مثالية لأبرز مديري تكنولوجيا المعلومات في الشرق الأوسط للبحث في التحديات التي تواجههم على صعيد الأعمال والتكنولوجيا في العام الحالي، وبالتالي إلى مساعدتهم في تحديد أولوياتهم وتزويدهم بالاستراتيجيات المناسبة لمعالجة هذه التحديات بفعالية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا