• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

قتلى في 35 غارة "مجهولة" على معقل "داعش"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 مايو 2016

وكالات

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 13 مدنيّا قتلوا جراء ضربات جوية مكثفة نفذتها طائرات حربية "مجهولة" استهدفت مدينة الرقة، معقل تنظيم الدولة في سوريا.

ولم يعرف ما إذا كانت الطائرات التي شنت الضربات الجوية روسية أم تابعة للتحالف الدولي، لكن تلك المقاتلات شنت أكثر من 35 ضربة جوية في المدينة خلال ساعات.

وتتسابق كل من روسيا والولايات المتحدة على محاربة المتشددين، والظهور بمظهر من يوجه ضربات موجعة إلى تنظيم داعش الإرهابي، الذي يتخذ من الرقة معقلا له في سوريا.

وكانت موسكو قالت منذ أيام إن الجيش السوري سيشن هجوما على معاقل داعش في الرقة ودير الزور بغطاء جوي حربي من الطائرات الحربية الروسية.

وأوضح مدير المرصد، رامي عبد الرحمن، أن الرقة "لم تتعرض منذ أسابيع لضربات جوية مكثفة بهذا الشكل، وقد استمرت طوال الليل وحتى صباح اليوم (الثلاثاء)".

واستهدفت الضربات مناطق عدة في الرقة، التي يسيطر عليها تنظيم داعش بالكامل، ومن بينها "حديقة الرشيد وشارع المنصور والملعب البلدي ومنطقة ديوان الزكاة".

ويشن التحالف الدولي بقيادة واشنطن منذ سبتمبر 2014 غارات جوية تستهدف مواقع المتشددين في سوريا.

ودخلت موسكو على خط الضربات الجوية في سبتمبر من العام الماضي، ورغم أنها سحبت في منتصف شهر مارس الجزء الأكبر من قواتها على الأرض، إلا أنها أكدت أنها تواصل ضرباتها ضد "الأهداف الإرهابية" في سوريا.

 

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا