• الجمعة 07 جمادى الآخرة 1439هـ - 23 فبراير 2018م

27 شركة ومؤسسة سريلانكية تعمل بالإمارة

«غرفة أبوظبي» تبحث توسيع مجالات التعاون الاقتصادي مع سريلانكا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 فبراير 2013

أبوظبي (الاتحاد) - أكدت غرفة تجارة وصناعة أبوظبي أهمية تطوير مجالات التعاون الاقتصادي والاستثماري بين الإمارة وجمهورية سريلانكا والاستفادة مما توفره خطط أبوظبي المستقبلية من فرص وإمكانات في عدد من المجالات والقطاعات الحيوية.

وقال خلفان سعيد الكعبي النائب الأول لرئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي خلال الاجتماع الموسع الذي عقد مع الوفد التجاري السريلانكي أمس إن أبوظبي تركز على عدد من القطاعات كمحركات نمو مستقبلية للإمارة، تماشياً مع سياسة تنويع الاقتصاد التي تبنتها في رؤية 2030.

وأوضح أن تلك القطاعات تتمتع بمزايا تنافسية وقدرات تصديرية تمكنها من العمل والتوسع خارج الدولة إلى الأسواق الإقليمية والعالمية، ومنها البتروكيماويات والمعادن والصناعات الدوائية والسياحة والنقل والتجارة والخدمات المالية والاتصالات.

وترأس الاجتماع عن الجانب السريلانكي أجتا نيفارد كابريل، محافظ مصرف سريلانكا المركزي، بحضور عبد الجبار الصايغ وعمير الظاهري وراشد السويدي أعضاء مجلس إدارة الغرفة ومحمد هلال المهيري مدير عام الغرفة وعدد كبير من ممثلي الشركات العاملة في إمارة أبوظبي.

وفيما يتعلق بالعلاقات الاقتصادية التي تربط البلدين، قال الكعبي إن حجم التبادل التجاري غير النفطي بين البلدين حقق تطوراً ملحوظاً خلال السنوات الماضية، حيث وصل إلى 1,7 مليار درهم عام 2011.

وأشار إلى أن هناك 27 شركة ومؤسسة سريلانكية مسجلة وتعمل في إمارة أبوظبي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا