• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

يستعد لتصوير «لو أني أعرف خاتمتي» و «أحبك موت»

منصور الغساني: هناك مواهب فنية إماراتية شابة تبحث عن فرص

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 فبراير 2012

فراس الجبريل

يقول منصور الغساني عن جديده، إنه انتهى من تصوير الجزء الثاني من «أوراق الحب»، وأنه شعر بسعادة غامرة بعد أن لاقى المسلسل نجاحاً مقبولاً في جزئه الأول. موضحا أن القصة تتواصل وتتمحور حول أحداث الجزء الأول.. الذي هو مكمل للجزء الثاني.. وتحاكي القصة أحداثا رومانسية ووقائع اجتماعية، وأيضا يسلط الضوء على مواقع سياحية في إماراتي أبوظبي ودبي..

أكد منصور الغساني أن «أوراق الحب»، سيحمل مفاجآت كثيرة وأحداثا شيقة تدهش المشاهدين. وعن دوره يقول: سأستمر في الدور الذي قدمته في الجزء الأول، وهو دور الرجل الشرير الذي يكرس كل وقته لافتعال المشاكل. ولكن ما يربطني بمسلسل «أوراق الحب» أكبر من دور أؤديه فعلاقتي به سوف تستمر معي طوال العمر، لأن هذا المسلسل يعد نقطة الانطلاقة لي في عالم التمثيل، وهو العمل الذي شاهدته كثيرا واستفدت من أخطائه، وكنت أحاول دائما تحسين أدائي من خلال متابعتي لما أديته فيه لأتلافى ما وقعت فيه من أخطاء في مشاهد تالية.

غيرة فنية

يقول منصور الغساني، إن مسلسل «أوراق الحب» تعرض إلى هجوم لاذع في عرضه الأول، ولكنه استمر ليتم تصوير الجزء الثاني منه، نتيجة إصرار المشاركين في العمل على مواصلة النجاح، بعيدا عن الحاقدين الذين هاجموا المسلسل لأسباب تتعلق بالغيرة الفنية.. وسوف ستمر مفاجآت العمل التي تصيب المشاهدين بالدهشة والتشويق، وتلعب فيه ميساء مغربي دور «مهرة» البنت المثقفة والرسامة التي تعشق الحياة، والتي تسافر إلى لندن لترافق والدتها في رحلة علاج، وتتعرف على حمد، الشاب الوسيم ابن رجل الأعمال المعروف فيسحرها بشهامته ونبله فتقع أسيرة حبه.

وتدور معظم أحداث المسلسل في شوارع لندن حيث تعيش مهرة قصة حب عاصفة مع حمد، وتنتهي بعودتهما معا لأبوظبي حيث يتقدم حمد لخطبتها بمباركة الأهل، غير أن الرياح لا تأتي دائما بما تشتهي السفن، حيث تصطدم مهرة، بضعف شخصية حمد أمام شروط أهله، التي لمست حريتها الشخصية والتي لا تقبل لأحد المساس بها.

«أحبك موت» ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا