• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

ادعى أنها سرقت منه 6 آلاف درهم

الإعدام بحق قاتل فتاة أوروبية بدبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 فبراير 2012

محمود خليل

انزلت محكمة الجنايات بدبي عقوبة الاعدام بحق عاطل عن العمل، لقتله فتاة اوروبية.

واظهرت حيثيات الحكم الذي اصدرته الهئية القضائية الجنائية بدبي خلال جلستها صباح اليوم، ان العاطل عن العمل قتل عمدا مع سبق الاصرار والترصد فتاة اوروبية الجنسية، بعد ممارسته الرذيلة معها حيث تذرع امام المحققين وهيئة المحكمة انه اقدم على فعلته بعد ان سرقت منه المجني عليها 6 الاف درهم بحسب اقواله.

وكانت النيابة العامة اوضحت في أمر إحالة وجهته إلى المحكمة أن المتهم بيت النية وعقد العزم على قتل المجني عليها، إثر خلاف بينهما، مشيرة إلى أنه توجه إلى محل تجاري واشتر ىسكيناً، وذهب إلى شقة المجني عليها، وقام بنحرها ثلاث مرات من رقبتها.

وأكدت النيابة أن المتهم أقدم على سرقة هاتفين نقالين من المجني عليها بعد ارتكاب الجريمة، و200 درهم، ولاذ بالفرار، ولم يبد ندماً على فعلته، مشيرة الى انه توجه إلى المسجد وصلى الظهر.

وأقر المتهم في إفادة قدمها بتحقيقات النيابة أنه مارس الرذيلة مع المجني عليها مقابل 100 درهم قبل واقعة القتل، حيث دفعته لشرب الكحول، مشيراً إلى أنه عادإلى منزله بعد ذلك، واكتشف أن المجني عليها سرقت منه 6 آلاف درهم.

وأوضح أنه حاول التحدث مع المغدور بها لإعادة المال إلا أنها كانت ترفض، ففكر في شراء سكين، وتهديدها لإرغامها على إعادة المال.

وأضاف أنه توجه إلى شقة الضحية سيراً على الأقدام، حيث دفع الباب بقوة، وطلب منها إعادة المال لأنه إنسان فقير فرفضت ذلك، فغضب منها، وقام بنحرها، وسرق الشقة، وغادر.

وتبين التحقيقات أن الشرطة استطاعت التعرف على هوية الفاعل من خلال السكين التي استخدمها في الجريمة، وتركها في مكان الواقعة، حيث ظهر عليها " البار كود" الخاص بمكان شرائها، فتوجهت فرقة شرطية إلى المكان وشاهدوا صورة المتهم عن طريق كاميرات المراقبة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا