• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

في زيارة إلى مؤسسة زايد العليا

طلاب جامعة العين يقدمون الدعم النفسي لذوي الاحتياجات والمسنين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 فبراير 2015

أحمد عبدالعزيز

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

زار 30 طالبا وطالبة من جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا، أمس الأول، مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة بالمفرق في أبوظبي لتقديم الدعم النفسي لذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن، وذلك في إطار التدريب العملي لدراستهم لفرع علم النفس والوعي الأخلاقي.

والتقت «الاتحاد» بطالبات وأساتذة علم النفس والوعي الأخلاقي من الجامعة، حيث أكدوا أن الاقتراب من ذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن ومرضى التوحد والأيتام يعد من العوامل الإيجابية المهمة التي ترفع من روحهم المعنوية وتسهم في سهولة دمجهم في المجتمع.

وقال الدكتور إياد عبدالمجيد نائب عميد شؤون الطلاب بالجامعة: إن التفاعل الاجتماعي داخل الجامعة وخارجها يعد من الأنشطة المهمة للطلبة والطالبات، كما أن هذا النوع من الزيارات الميدانية لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة يؤكد لديهم أنهم ليسوا فئات معزولة في المجتمع بل إنهم محل اهتمام وحب ورعاية.

وأضاف أن الدراسات أثبتت أن الإنسان في جميع مراحله العمرية يحتاج إلى الاهتمام ما يبعث الثقة بالنفس وهذا التواجد بجانب كبار السن وذوي الاحتياجات يضيف إيجابيات كثيرة لهم حيث يرفع من الروح المعنوية لهم، مشيرا إلى أن دولة الإمارات توفر العديد من الإمكانات لدمجهم في المجتمع علاوة على سبل الراحة والخدمات التي تسهل على كبار السن وذوي الاحتياجات استخدامها في مختلف المؤسسات والجهات الحكومية.

وأشار الدكتور عبدالمجيد إلى أن حكومة دول الإمارات تعمل دائما على تعزيز الترابط الاجتماعي والأسري لاسيما بالنسبة لذوي الاحتياجات وكبار السن وذلك واضح من التشريعات وبناء نوادي ومراكز للتأهيل وإعادة التأهيل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض