• السبت 27 ذي القعدة 1438هـ - 19 أغسطس 2017م
  03:40    الجيش اليمني يقتل /3/ حوثيين غرب تعز    

«أبوظبي للتعليم» وجامعة العين يبحثان تطوير كفاءات طلبة دبلوم التدريس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 فبراير 2012

العين (الاتحاد) - بحث وفد من كلية التربية في جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا، ومجلس أبوظبي للتعليم تطورات الميدان التعليمي وتبادل الأفكار والمقترحات، حول استراتيجيات تطوير كفاءات طلبة الدبلوم العالي للتدريس التي تطرحها الجامعة، بما يتوافق مع استراتيجية التعليم العالي للمجلس والمنبثقة عن رؤية أبوظبي 2030 الداعية إلى اقتصاد المعرفة، وذلك لإعداد طلبة مؤهلين قادرين على تلبية حاجات سوق العمل المستقبلية.

وترأس وفد الجامعة خلال الزيارة التي تأتي في إطار تعزيز التواصل مع المؤسسات التعليمية الدكتور نادر السنهوري عميد كلية التربية، حيث تضمنت عقد اجتماع مع قطاع سياسات التعليم المدرسي في مجلس أبوظبي للتعليم تمت خلاله مناقشة آخر المستجدات والبرامج التي تطرحها الجامعة، والتي تتماشى مع الأهداف الرئيسية التي يتطلع لها التعليم العالي في المجلس وذلك لخلق بيئة موائمة للدراسات واستقطاب الطلبة من مختلف الدول إلى جانب مناقشة تسهيل تدريب خرجي برنامج البكالوريوس بكلية التربية من معلمي لغة إنجليزية وتقنية المعلومات في المدارس التابعة لمجلس أبوظبي للتعليم لتأهيلهم للعمل مستقبلا كقادة إداريين وأكاديميين.

وقال الدكتور نادر السنهوري:”نؤكد على حرصنا والتزامنا، بتعزيز نطاق البحث العلمي في الجامعة، وذلك تفعيلاً لتوجهات إمارة أبوظبي في وضع الأسس اللازمة لإقامة مجتمع قائم على الابتكار وإنشاء نظام متكامل للبحث العلمي، ضمن أهداف المجلس المتمثلة في تطوير أنشطة ومجالات البحث العلمي، والإشراف على تطبيقه وتطويره”.

وأضاف انه خلال اللقاء تم استعراض العديد من القضايا المتعلقة بالمناهج الدراسية المطروحة بالجامعة وطرق التدريس وعملية زيادة التعاون بين جامعة العين ومجلس أبوظبي للتعليم، وذلك من خلال ورش العمل وتبادل الزيارات والاطلاع على آخر المستجدات في عملية التدريس، واستحداث برامج أكاديمية جديدة، كما عرضنا مقترحات وبرامج تعليمية متنوعة تتماشى مع أهداف مجلس أبوظبي للتعليم .

وفي ختام اللقاء، توجهت لين بيرسون المدير التنفيذي لقطاع سياسات التعليم المدرسي في مجلس أبوظبي للتعليم بالشكر لجامعة العين للعلوم والتكنولوجيا، على تواصلها الدائم مع مجلس أبوظبي للتعليم، والجهود التي تبذلها لدعم مسيرة التعليم في الدولة، وذلك من خلال ابتكار برامج وبحوث من شأنها الارتقاء بالعملية التعليمة في الدولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا