• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بروفايل

«ماني هاتريك»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 مايو 2016

محمد حامد (دبي)

حظي مقطع فيديو يظهر خلاله الحكم الإنجليزي أندريه مارينير، وهو يأخذ الكرة التي يمسك بها ساديو ماني نجم ساوثهامتون، ثم يسرع بمنحها له من جديد وسط ابتسامات متبادلة باهتمام لافت، فقد اعتقد ماني للوهلة الأولى أن كرة «الهاتريك» الذي أحرزه في مرمى مان سيتي والتي يريد الاحتفاظ بها ليست من حقه، ولم يحرك ماني ساكناً حينما انتزع مارينير الكرة منه، لتظهر شخصيته الهادئة خارج الملعب، والتي لا تتفق مع روحه القتالية داخل المستطيل الأخضر. يرتبط النجم السنغالي ماني مع «الهاتريك» بعلاقة خاصة، فقد سبق أن سجل أسرع هاتريك في تاريخ البريميرليج، حيث فعلها في مرمى أستون فيلا في غضون 167 ثانية لا أكثر، ليقود فريقه للفوز بسداسية مقابل هدف، وهي المباراة التي أقيمت في مايو 2015.

وعاد ماني وسجل ثلاثية في شباك مان سيتي، وهي مهمة لا تبدو سهلة، خاصة أن سيتي أحد الأندية الكبيرة في البريميرليج، كما أنه بلغ قبل نهائي دوري الأبطال، مما يؤكد تمتعه بدفاع لا يسمح بسهولة لأي لاعب بزيارة شباكه 3 مرات في مباراة واحدة.

ماني المولود في السنغال قبل 24 عاماً، تعلم مبادئ الساحرة في فرنسا، وتحديداً في نادي ميتز، ومنه رحل إلى الدوري النمساوي، ليتألق مع فريق سالزبورج والذي قاده للفوز بثنائية الدوري والكأس عام 2014، وهو الموسم الذي شهد تسجيله 23 هدفاً.

العين الخبيرة أتت بالنجم السنغالي لصفوف ساوثهامتون مقابل 12 مليون جنيه استرليني، لينجح منذ انضمامه لصفوف الفريق صيف 2014 في تسجيل 25 هدفاً، على الرغم من أنه ليس رأس حربة، كما نجح ماني في أخذ أحد أدوار البطولة في مسيرة ساوثهامتون الناجحة كأحد أندية الوسط في الموسمين الأخيرين.

ماني كان حاضراً في أولمبياد لندن 2012، وجذب الأنظار بقوة، وهو من العناصر التي واجهت الأولمبي الإماراتي في المباراة التي انتهت بالتعادل 1-1 وتأهل السنغال للدور الثاني، قبل الخروج على يد المكسيك، ومنذ الأولمبياد اللندني توقع الجميع أن يكون لماني الذي لم يكن تجاوز 20 عاماً مستقبل كبير، وهو ما يتحقق بعد مرور 4 سنوات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا