• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الجولة 26 بالدوري الفرنسي

فرق الصدارة ترفع شعار «نسيان المرحلة المشؤومة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 فبراير 2015

باريس (أ ف ب)

تبحث فرق الصدارة عن نسيان المرحلة السابقة المشؤومة والتي عجز فيها رباعي المقدمة عن تحقيق أي فوز وذلك عندما تخوض المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الفرنسي لكرة القدم نهاية الأسبوع الحالي.

ويلعب اليوم نيس مع موناكو، وغداً باستيا مع ليل وكاين مع لنس وايفيان مع لوريان ورين مع بوردو وبعد غد جانجان مع مونبلييه ورينس مع متز.

واخفق ليون في الابتعاد بالصدارة بتعادله مع مضيفه لوريان1-1 رافعا رصيده إلى 51 نقطة، بفارق نقطتين عن مرسيليا وباريس سان جرمان حامل اللقب اللذين كانا تعادلا مع رينس وكاين على التوالي بنتيجة واحدة 2-2. كما سقط سانت اتيان الرابع أمام بوردو صفر-1 ما سمح للأخير بالالتحاق بموناكو الخامس والذي تأجلت مباراته مع مونبلييه.

ويستقبل ليون بعد غد نانت الجريح على ملعبه «جيرلان» باحثا عن العودة إلى سلسلة الانتصارات اثر 3 تعادلات متتالية، وستكون الفرصة مناسبة امام نانت العنيد لكنه لم يذق طعم الفوز في آخر 6 مباريات.

وعاد هداف ليون الدولي الكسندر لاكازيت إلى التمارين الجماعية بعد تعرضه لتمزق في أربطة فخذه الأيسر ضد متز في 25 يناير الماضي. وقد تشهد مواجهة نانت عودة لاكازيت، متصدر ترتيب الهدافين (21)، إلى تشكيلة المدرب اوبير فورنييه.

وقال رئيس ليون جان ميشال اولاس إن فريقه يهدف للوصول إلى 76 نقطة هذا الموسم ومع عودة لاكازيت ويوان جوركوف وكليمان جرونييه وغيدا فوفوانا سيكون بمقدوره تحقيق أهدافه، لكن قد يغيب عن صفوفه الظهير الأيمن كريستوف جاليه لإصابة في فخذه يعاني منها منذ مباراة باريس سان جرمان. ولا تقف الإحصائيات إلى جانب نانت، إذ فاز ليون 9 مرات وتعادل مرة في آخر 10 مباريات سجل فيها 25 هدفا مقابل 7 لخصمه الذي مني بثلاثة أهداف كل مرة في آخر اربع مباريات خارج ملعبه.

ويستقبل باريس سان جرمان غدا تولوز السابع عشر وذلك بعد تعادله مع تشيلسي الإنجليزي 1-1 في قمة ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، في مباراة كان قريبا من الفوز فيها لولا تألق حارس الفريق اللندني البلجيكي تيبو كورتوا. ويغيب عن تشكيلة المدرب لوران بلان لاعب وسطه البرازيلي لوكاس مورا لإصابته ضد كاين في المرحلة السابقة، ما أبعده عن مواجهة تشيلسي في دوري الأبطال وسيبقى غائبا لمدة شهر عن الملاعب، كما يغيب عن فريق العاصمة الظهير الإيفواري سيرج اورييه لإصابته بتمزق في فخذه ضد كاين ولاعب الوسط الإيطالي تياغو موتا.

وما يزيد الطين بلة بالنسبة لبلان ايقاف المدافع البرازيلي دافيد لويز ولاعب الوسط الإيطالي ماركو فيراتي، ما قد يسمح للشاب ادريان رابيو والأرجنتيني خافيير باستوري بالعودة إلى التشكيلة الأساسية للعب إلى جانب بليز ماتويدي. وستكون مواجهة مرسيليا ومضيفه سانت اتيان الأكثر حماوة في ختام المرحلة بين الفريقين الاكثر احرازا للالقاب في تاريخ الدوري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا