• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

يستضيف العين في الجولة قبل الأخيرة بفرصتي الفوز أو التعادل

الجزيرة على أبواب درع دوري اليد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 مايو 2016

رضا سليم (دبي)

يخوض فريق الجزيرة أهم وأصعب مبارياته في موسم دوري أقوياء اليد عندما يلتقي في الخامسة مساء اليوم مع فريق العين في المباراة التي ستقام بينهما بصالة نادي الجزيرة، في الجولة قبل الأخيرة للدوري، وهي الجولة التي تشهد أيضاً مواجهة بين الشباب والنصر بصالة الجوارح.

يدخل الجزيرة المباراة بفرصتين للفوز بدرع الدوري هذا الموسم، قبل الجولة الأخيرة ومواجهته أمام الشارقة، حيث يحتاج فخر أبوظبي للتعادل أو الفوز بالمباراة على البنفسج لحسم اللقب لمصلحته، خاصة أن الفريق يتصدر القمة برصيد 42 نقطة، بينما ينافسه على اللقب فريق الشارقة الوصيف برصيد 41 نقطة، وفي حالة تعادل الجزيرة سيحصل على نقطتين، ويرفع رصيده إلى 44 نقطة ولو خسر في الجولة الأخيرة أمام الشارقة سيحصل على نقطة الخسارة وسيكون الفارق بينه والشارقة نقطة تمنحه الفوز بالدرع، والحالة الثانية أن يفوز على العين ويحصل على 3 نقاط ويرفع رصيده إلى 45 نقطة ويتوج رسمياً بالدوري قبل الجولة الأخيرة.

المثير في المواجهة أن فريق العين وضع الشارقة في موقع الوصافة وأفقده أهم نقطتين هذا الموسم، بعدما فاز عليه في الثواني الأخيرة، في الوقت الذي أهدر الجزيرة فرصة حسم الدرع مبكراً قبل مواجهة العين بعدما تعادل مع الشباب قبل جولتين ولو فاز بالمباراة لحسم اللقب من الجولة الماضية خاصة أنه فاز على الوصل واتحاد كلباء.

ويتعامل الجزراوية مع لقاء اليوم بطريقة مختلفة عن كل المباريات السابقة في الدوري كونها تحسم اللقب، ويعتمد وليد بن عمر مدرب الفريق على مجموعة من اللاعبين أصحاب الخبرة في مقدمتهم المحترف المصري علي الزين احد أبرز المحترفين الأجانب في دورينا، ومعه مجموعة من اللاعبين المواطنين على رأسهم الحارس المتألق أحمد حسن الذي قدم مستويات متميزة في المباريات الأخيرة وجمعة عبيد، وعبدالحميد الجنيبي وخميس جمعة وسعيد سلطان وسلطان محمد سعيد وسعود سليمان ومحمد مبارك وسعيد علي خميس وراشد يوسف.

ورغم ابتعاد العين عن القمة إلا أنه عاد لمستواه الحقيقي في المباريات الأخيرة، وخسر في الجولة الماضية بفارق هدف أمام النصر بعدما ظل مسيطراً على اللعب على مدار الشوطين، ويعتمد مدربه يوغسلاف على المصري محمد هشام «مودي» المفتاح السحري لتألق البنفسج، ومعه محمد سليمان وعبدالله عبدالرحمن، وعبدالله عمر ومحمد عبدالله وخليفة محمد وزايد محمد وخالد محمد خميس وخالد راشد وعلي محمد والحارس الدولي أحمد سالم.

ويراقب الشرقاوية المواجهة من بعيد على أمل أن يحقق العين مفاجأة جديدة، ويغير اتجاه القمة ويؤجل إعلان بطل الدوري للجولة الأخيرة فيما يضع الجزراوية أمامهم ما حدث لهم من موسمين عندما فقدوا الدرع قبل 50 ثانية من نهاية المواجهة مع الأهلي وتحولت البطولة إلى المباراة الفاصلة وفاز بها الأهلي وحرم الجزيرة من أقرب الألقاب له.

ويتصدر الجزيرة القمة برصيد 42 نقطة، من 16 مباراة، ويتبقى له مباراتان، والشارقة الثاني 41 نقطة من 17 مباراة، ويتبقى له مباراة واحدة، والأهلي الثالث 39 نقطة، من 18 مباراة، والنصر الرابع 36 نقطة من 16 مباراة، والشباب الخامس 32 نقطة من 17 مباراة، والوصل السادس 31 نقطة من 17 مباراة، والعين السابع 26 نقطة من 17 مباراة، والشعب الثامن 25 نقطة من 18 مباراة، ودي أي اتش سي الثامن مكرر واتحاد كلباء الأخير 17 نقطة من 17 مباراة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا