• الثلاثاء 27 محرم 1439هـ - 17 أكتوبر 2017م

أشادت بمراسيم منح الجنسية لـ 1117 من أبناء المواطنات

القيادات النسائية: قرار رئيس الدولة يرسخ قيم الوفاء والانتماء في نفوس أبناء المواطنات ويعزز مكاسب المرأة الإماراتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 فبراير 2012

بدرية الكسار

(أبوظبي)- أشاد عدد من القيادات النسائية في الدولة بالمراسيم الاتحادية التي أصدرها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله بمنح الجنسية لـ 1117 من أبناء المواطنات الذين بلغوا سن 18 عاماً.

وأكدت القيادات النسائية أنها خطوة مهمة تدخل الفرح والبهجة في النفوس وتدعم الاستقرار الأسري والنفسي والاجتماعي لفئة مهمة من فئات المجتمع ، كما أنها تعزز قيم الوفاء والانتماء في نفوس أبناء المواطنات، وتحقيق المزيد من المكاسب للمرأة الإماراتية.

وقالت نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام إن إصدار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله “ مراسيم اتحادية بمنح الجنسية لـ 1117 من أبناء المواطنات الإماراتيات يعد وساماً للمرأة الإماراتية وتقديراً لها ولدورها في مسيرة دولة الإمارات وتعبيراً عن الإرادة السياسية لدعم المرأة وتحقيق الاستقرار النفسي والأسري لفئة من بنات وأبناء الوطن العزيز.

وأضافت نورة السويدي قائلة: “ إن أبناء الدولة يستحقون أن يفتخروا بقيادتهم الحكيمة، حيث كانت دائماً سباقة في مراعاة القضايا الإنسانية محلياً وعربياً ودولياً “.

ووجهت مديرة الاتحاد النسائي العام الشكر والتقدير والولاء من المرأة الإماراتية إلى صاحب السمو رئيس الدولة على إصدار هذه المراسيم، وتقدمت بالشكر والعرفان بهذه المناسبة إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك “أم الإمارات “ رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة على جهودها الفاعلة والمتواصلة لدعم المرأة والأسرة الإماراتية في كافة المجالات وخاصة الإنسانية والتنموية ومتابعة قضايا المرأة والأسرة العربية ودعمها في مختلف الأشكال.

وقالت الدكتورة أمل القبيسي النائب الأول لرئيس المجلس الوطني الاتحادي :” نثمن هذا القرار الحكيم الصادر من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة وليس غريباً علي الوالد الحنون الذي يحرص على ترسيخ الاستقرار الاجتماعي لأبناء شعبه وتوفير الحياة الكريمة، ونثمن هذه المكرمة الغالية التي أثلجت قلوب الكثير من بنات هذا الوطن وعززت الأمان والاطمئنان علي مستقبل أبنائهن، وآثاره سوف تكون كبيرة ، من حيث تعزيز قيم الولاء والانتماء لدى أبناء المواطنات الذين ولدوا علي هذه الأرض وتربوا فيها “. ... المزيد

     
 

الحمد لله

مبروك لمن حصل على الجنسية والفال للبقية ان شاء الله .. ومشكور صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله

أحمد آل علي | 2012-02-21

الأم احق

الولد أحق بحمل جنسية امه من جنسية ابيه لأنها هي من تربي وتعلمه لغتها ويأخذ منها عاداتها لأنها مدرسة ان أعددتها أعددت شعبا طيب الأعراق. كادت المرأة ان تلد أخاها ويوم الحساب ينادى المرء بأسم امه لا اسم ابيه

فؤاد الأحدب | 2012-02-21

[email protected]

قرار حكيم من رجل حكيم وانا اسمي سيدي حكيم الامه حفظه الله بأشراك هذه الفئه من ابناء المواطنات واعتبارهم جزأ لا يتجزأ من مجتمعنا الاماراتي وان شاء الله الحصول لجميع ابناء الموطنات الباقيين على الجنسية وضمهم للمجتمع الاماراتي من غير استثناء,والله يحفظ شيوخنا اهل كرم وجود ونصره.

المشجري | 2012-02-21

الف شكر لعيال زايد

بالرغم من اطفالي صغار لكن هذا المرسوم اثلج صدري من الفرح والسرور وذلك للمحافظة على الاستقرار الاسري وليس بغريب على عيال زايد هذة المكرمة وهي سوف تحل بعض المشاكل الموجود في التركيبة السكانية ولهم الشرف بمنح الجنسية وهم ابناء هذا الوطن يدافعون عنة بالنفس والنفيس ومن خلال هذة المنحة لهم الحق في ممارسة حياتهم في الدولة دون اي عقبات وما قصرتوا ياعيال زايد خير خلف لخير سلف واللة يطول بعمار اعيال زايد ويحفظهم ربي من كل مكروة

ام عبداللة المفعلاني | 2012-02-21

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا